السعودية تتصدى لـ23 سرباً من الجراد الصحراوي

منظمة الفاو تستبعد وصول هذه الأسراب إلى مدن المملكة وسقوط الأمطار ساعد في قدومها

نشر في: آخر تحديث:

كشف وكيل وزارة الزراعة للأبحاث والتنمية الزراعية المتحدث الرسمي المهندس جابر الشهري لصحيفة "الحياة" عن مكافحة نحو 23 سرباً من الجراد الصحراوي وصلت إلى السعودية، تتراوح أحجامه بين 500 و4000 هكتار، بواقع خمسة إلى 40 كيلو متراً مربعاً من الجراد.

وأوضح المهندس الشهري أن توقعات منظمة الأغذية والزراعة الدولية تؤكد على أخذ الاستعدادات اللازمة والتأهب لمكافحة أي أسراب قادمة من الجراد، وأن الاستعدادات ستحول دون وصول الجراد إلى المدن، مشيراً إلى أن الوزارة كافحت نحو 16 ألف هكتار من أطوار مختلفة من الدباء في مناطق عدة من الأراضي السعودية كمناطق بدر، رابغ، الليث، أملج، والوجه.

وبيّن أن سقوط الأمطار في المناطق الشمالية والشمالية الغربية من السعودية ساعد في قدوم الجراد إلى السعودية، وأن التوقعات تشير إلى قدوم أسراب من الجراد من السودان وجنوب شرقي مصر، موضحاً أن منظمة الأغذية والزراعة الدولية في روما شددت على ضرورة مكافحة أسراب الجراد أولاً بأول، ومراقبة حركة الرياح في الفترة الحالية المتجهة نحو الشمال الشرقي من سيناء والأردن وجنوب فلسطين.

وأضاف «المنظمة توصي باستمرار بتوخي الحذر وأعمال المسح المكثفة على المناطق المصابة كافة التي يتوقع وصول الجراد إليها، وإجراء عمليات مكافحة إن لزم الأمر، وأن المنظمة تواصل عمليات المتابعة مع الدول المختلفة في المنطقة»، مؤكداً أن أواخر آذار (مارس) لا تصبح الظروف فيه مناسبة للجراد في السعودية، نظراً لتغير الظروف الجوية، وأن الوزارة لديها استعدادات كاملة لمكافحة الجراد، إضافة إلى توافر مئات الفرق وطائرات مكافحة الجراد الأرضية والجوية.

وحول رغبة البعض في صيد الجراد في الوقت الحالي، شدد وكيل وزارة الزراعة على ضرورة الامتناع عن صيده في الوقت الحالي، تجنباً لتعرضه للرش بمواد كيـــــماوية قد تؤثر على صحتهم، مضيـــفاً «نخـــشى أن يكــــون بعض بائعــــي الجراد جمـــــعوا الجـــراد المكافح «الميت» وباعوه على الناس، الأمر الذي قد يؤدي إلى إلحاق الضرر بهم».

وأشار إلى التعاون السعودي مع منظمـــة الأغذية والزراعة في روما، والهيئة الإقلــــيمية للجراد الصحراوي في الـــقاهرة التي تــــضم في عضويتها إلى جــــانب مصر ودول الخليج العربي كلاً من السودان، إثيــــوبيا، وإريتريا، ويتمـــثل التعــــاون في تبادل المعلومات أولاً بــأول، وإبلاغ المنظـــــمة في رومـا عبر البريد الإلكتروني والاتصالات الهاتفية.

يذكر أن الجراد الصحراوي الذي يوجد غالباً في المناطق الصحراوية الجافة مثل موريتانيا، المغرب، السودان، صحراء الجزيرة العربية، واليمن يعتبر من أنواع الجراد التي تستطيع السفر إلى مسافات طويلة تصل إلى نحو 150 كيلو متراً، وتضع أنثاه بين 95 و158 بيضة لثلاث مرات في حياتها.