18 جهة حكومية تعد خطة طوارئ لمواجهة تغير الطقس بالسعودية

شاركت في الانقاذ القوات المسلحة والحرس الوطني مع قوات طوارئ الدفاع المدني

نشر في: آخر تحديث:

بناء على توجيهات خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز، شاركت عدد من طائرات ومعدات والقوات المسلحة وأفراد وآليات من الحرس الوطني في عدد من المحافظات لمساندة الدفاع المدني في خطة الطوارئ، وتشارك فيها 18 وزارة ومصلحة حكومية.

ويشارك أيضاً الهلال الأحمر بفاعلية على مستوى المناطق ووزارة النقل، ممثلة في إدارات الطرق، وتبذل جهوداً في إعادة وفتح الطرقات التي جرفتها الأمطار.

وتقوم وزارة المالية التي تقوم بدور فعال في تحمل النفقات المالية والاستئجار للمتضررين، ودفع تكاليف ومصاريف الإيواء، وكذلك مشاركة فاعلة من وزارة الصحة وبقية الجهات العاملة ضمن لجنة الطوارئ للدفاع المدني وعلى مستوى المملكة.

هذا ويتبع للدفاع المدني 5 قيادات للطوارئ الخاصة في الغربية والشرقية والوسطى وتبوك والجنوبية والمزودة بالمعدات الثقيلة والآليات والأفراد الذين تم تدريبهم داخل وخارج المملكة للتدخل السريع، والتي لا يتم انتقالها إلا في المهام الصعبة لتسند جهود مراكز الدفاع المدني المنتشرة في المحافظات والمراكز وذلك وقت الضرورة.