عاجل

البث المباشر

سعد الدوسري

<p>صحفي وأديب سعودي</p>

صحفي وأديب سعودي

ينصر دينكم

يا أخي أنتم مجتمع لا يعرف ماذا يريد.

بهذه العبارة، فاجأني زميلي الأجنبي، الذي رافقني لحفل زفاف ابن صديقنا المشترك. ولأني لا أريد أن أطوله عليكم شرح وجهة نظره، فهو يرى أن حفلات الزواج هي عبء من الأعباء الاجتماعية، وأن الفرح فيها معدوم، وأن ما هو مهم بالنسبة لأسرة العروسين، عدد من حضر من الوجهاء!

يقول:

- أنتم تدّعون أنكم مجتمع متكافل، تذبحون الخراف والجمال في ولائمكم، ترمون كل لحومها في الزبالة، ثم تهاجمون التبذير في مساجدكم، وأكثر الفقراء عندكم.

لم أجد ما أرد عليه به.

-لماذا تقيمون حفلات أعراسكم في الليل، حيث كل الناس شبعانة؟! لماذا لا تقيمونها مثل كل البشر، في النهار؟!

لم ينقذني من صاحبي سوى خبر نشرته جريدة الرياض، يقول إنه في سابقة غير معهودة، تخطط أسرة إبراهيم الصالح بالجبيل لإقامة حفل زفاف ابنتها في الفترة الصباحية الساعة العاشرة تنتهي بوجبة الغداء، وذلك لتجنب العديد من المشكلات التي تصاحب حفلات الزفاف المسائية، وأهمها السهر لمنتصف الليل، وكذلك ندرة توفر صالات الأفراح المرغوبة مع ارتفاع تكلفتها، وغيرها من المشكلات المادية والنفسية. وحول مدى توقّعات إقبال المجتمع للعرس الصباحي، قالت والدة الفتاة: إن الكثير من الأقارب والمعارف الذين أخبرناهم بقرارنا بدأوا بالتفكير والتخطيط لإقامة حفلات زواج صباحية منتظرين نتائج تجربتنا التي أتوقّع أن تكلّل بالنجاح والتوفيق.

- ينصر دينكم أيتها الأسرة الصالحة.

نقلاً عن صحيفة "الجزيرة"

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
رابط مختصر

إعلانات

الأكثر قراءة