السعوديون يودعون إجازة الخميس والجمعة بعد 39 عاماً

الجامعات السعودية بدأت بتعديل جداولها الدراسية لتتماشى مع القرار الملكي

نشر في: آخر تحديث:

يودع السعوديون العاملون في القطاع الحكومي اليوم آخر إجازة حكومية في يوم الخميس مع بدء تطبيق الأمر الملكي القاضي بتعديل موعد الإجازة الأسبوعية ليومي الجمعة والسبت بعد أكثر من 39 عاماً من العمل بإجازة يومي الخميس والجمعة، لتتوافق السعودية مع بقية دول الخليج في الإجازة.

وستبدأ المرافق الحكومية والبنوك تطبيق القرار، إضافة للجامعات السعودية عبر فصولها الصيفية.

وأعلنت جامعة الملك خالد في أبها أنها عدلت بالفعل جداولها الدراسية لتتماشى مع القرار الملكي، ومثلها فعلت جامعتا الملك سعود في الرياض وجارتها جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، ويتوقع أن تسلك بقية الجامعات الطريق ذاته.

وبشكل استثنائي لن يحظى العاملون في وزارة العمل بعطلة اليوم بسبب توافقها مع نهاية المهلة التصحيحية لمخالفي الإقامة، ووجهت الوزارة مكاتب العمل في مختلف مناطق السعودية باستقبال العمالة الراغبة في التصحيح يومي الخميس والسبت كـ"خارج دوام"، حرصاً منها على استفادة المخالفين من الأسبوع الأخير في المهلة التصحيحية التي تنتهي في 3 يوليو/تموز.

انقسام السعوديين

وانقسم الشارع السعودي حول الإجازة الجديدة بين عدة آراء من مؤيد لمعارض وبينهما متحفظ وغير مهتم، إلا أن الغرابة هي الطابع المشترك بين الجميع، وهو ما أكد رئيس اللجنة الخارجية في مجلس الشورى، الدكتور عبدالله العسكر على أنه لن يطول.

وقال العسكر: "عندما قرر أن يكون يوم الجمعة إجازة ظهرت معارضة شديدة من بعض العلماء، كونه غير معروف وبدعة، فلم يؤخذ عن العرب والمسلمين أن يوم الجمعة إجازة لا عمل فيه، وهذا الأمر أيضاً أشبه بالذي حدث عندما قررنا اتباع تغيير الساعة من التوقيت الزوالي للتوقيت الغروبي، وكيف قالوا إن هذا اتباع للغرب وإنه لا يجوز".

وأضاف العسكر "لم يكن هناك أي ضغوط علينا لإحداث هذه التغييرات، بل نحن من يشعر أن هناك تعطيلاً للأعمال بسبب تضارب مواعيد الإجازات مع العالم من حولنا".

وحالياً ستخص الإجازة الجديدة موظفي القطاع الحكومي والبنوك دون بقية العاملين في القطاع الخاص الذين لا يحصلون في الأصل إلا على يوم واحد فقط كإجازة.

وأكد المتحدث الرسمي لوزارة العمل حطاب العنزي: "إن نظام العمل المعمول به حالياً ينص على أن الإجازة الرسمية في القطاع الخاص هي يوم واحد فقط وهو يوم الجمعة، وإن الشركات والمؤسسات التي كانت تمنح موظفيها يومي إجازة في الأسبوع كانت تتماشى مع ما يُعمل به في القطاع الحكومي، ومن المتوقع أن تستمر هذه الشركات والمؤسسات في تماشيها مع الإجازة الجديدة في القطاع الحكومي بأن تمنحهم يومي الجمعة والسبت إجازة رسمية".

سخرية لاذعة

عجّت مواقع التواصل الاجتماعي بكتابات ساخرة من السعوديين حول الإجازة الجديدة، وانتشرت صورة مركبة للممثل الكوميدي ناصر القصيبي يتساءل فيها: "يعني كذا راح نصلي الجمعة يوم السبت".

واعتبر كثير من المغردين على "تويتر" أن يوم السبت هو الرابح الأكبر من كل ما يحدث، كونه سيتحول ليوم محبوب بعد أن كان يوماً ثقيلاً على النفس، لأنه بداية أسبوع العمل، فيما خسر يوم الأربعاء الحظوة التي كان ينالها جراء كونه آخر أيام العمل وتحولت ليوم الخميس الذي ما زال له بعض البريق.