دورات تدريبية للقضاة داخل وخارج السعودية

المجلس الأعلى يناقش عدداً من الموضوعات الخاصة بالشأن القضائي

نشر في: آخر تحديث:

يناقش المجلس الأعلى للقضاء صباح الأحد المقبل، تنظيم دورات تدريبية للقضاة داخل وخارج المملكة، للاطلاع على التجارب القضائية الناجحة لبعض الدول العربية والأجنبية، في اجتماع المجلس الثاني في دورته الثانية بحضور أعضائه كافة، ورئاسة وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء الدكتور محمد بن عبد الكريم العيسى، وفقا لما ذكرت صحيفة "الرياض".

وأوضح الأمين العام المتحدث الرسمي باسم المجلس سلمان بن محمد النشوان أن أعضاء المجلس سيناقشون عدداً من الموضوعات ذات الصلة بالشؤون القضائية المرتبطة بالقضاة، حسب الجدول المدرج من ترقيات القضاة وتقارير الكفايات والندب والنقل، والتقارير الواردة من الإدارة العامة للتفتيش القضائي.

ولفت النشوان إلى أن الاجتماع الثاني لدورة المجلس الثانية سيناقش الموضوعات التي سبق عرضها على المجلس ووردت بعد استكمال التوجيه، إضافة إلى التقارير والملحوظات الواردة من الإدارة العامة للتفتيش القضائي، والدراسات والترقيات وتقارير الكفاية للقضاة، والشؤون الوظيفية للقضاة من التعيين والندب والنقل والإحالة على التقاعد.

وستتضمن بنود الاجتماع، وفقاً لتصريح المتحدث الرسمي لمجلس القضاء الأعلى، الاطلاع على محضر اللجنة المشكلة لدراسة حاجات العمل في موسم الحج والآلية في تنفيذها، علاوة على الدراسة المعدة على مشروع الترجمة الهاتفية من خلال الدائرة التلفزيونية، والنظر فيما ورد في شأن تنظيم دورات تدريبية للقضاة داخل وخارج المملكة، والاطلاع على التجارب القضائية الناجحة لبعض الدول العربية والأجنبية.

ولفت النشوان إلى أن النظر في جملة من الموضوعات المتعلقة بالشؤون الوظيفية للقضاة من التعيين والنقل والتوجيه والندب والإعارة وإنهاء خدمة بطلب الإحالة على التقاعد المبكر وانقطاع عن العمل، ستُطرح على طاولة الاجتماع، إضافة إلى عدد من الموضوعات الأخرى المدرجة على جدول الأعمال.