عاجل

البث المباشر

فارس الهمزاني

<p>كاتب رأي سعودي</p>

كاتب رأي سعودي

مجلس الشورى .. فكروا بالفضة!

يمثل مجلس الشورى لدينا بمثابة البرلمان في العالم الغربي، وكما هو معروف فإن البرلمانات أنشئت لدور جوهري حول الرقابة والتشريع لرصد هموم المجتمع، التي تتمركز في أربع نقاط جوهرية هي التعليم والصحة وتحرير حركة الاقتصاد الوطني وسياسات البلدان الخارجية.

لكن يبدو أن الإخوان (المقصود غير الإخوان في مصر) في مجلس الشورى لا يعرفون شيئا عن تلك النقاط الأربع الحيوية، وأن شغلهم الشاغل هو القضايا والملفات الثانوية التي تأخذ صولات وجولات في التصويت والمواطن لا يستفيد من كل ذلك الضجيج.. «بودي أعرف» ماذا قدم مجلس الشورى للمواطن الغلبان الذي ينتظر سريرا وطائرة إخلاءٍ طبيٍّ كي يُنقل إلى المستشفيات التخصصية؟! ماذا فعل أعضاء المجلس لمن أمضى ابنه في المدرسة فصلا دراسيا بلا مدرس وكتب؟! وهل تحرك مجلس الشورى لدعم حركة الاقتصاد الوطني من خلال أهمية رفع سقف الرواتب ومراقبة جشع التجار في رفع الأسعار؟! وماهي السياسات التي خرجت من معطف مجلس الشورى، التي كان لها الأثر الكبير في البلدان الخارجية؟!

لقد غاص مجلس الشورى في ملفات ثانوية قد يكون لها أهمية على مستوى معين ولفئة محدودة ولكن هناك ما هو مهم وعاجل لفئة تشكل الأغلبية، إذا لم تكن الكل وهذا ما يحتاجه المواطن العادي.. إذا كان أعضاء المجلس يعيشون الرفاهية برواتب عالية ومميزات مغرية وأبراج عاجية تجعهلم يغفلون عما يحدث خارج أسوار المجلس ويفاخرون بذهب الكلام؛ فنذكرهم بقيمة الفضة صمتاً!

*نقلاً عن "الشرق" السعودية

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات