"الراتب يكفي الحاجة ولكن!؟"

تغريد التميمي

نشر في: آخر تحديث:

ظهرت الكثير من الأصوات والحملات المطالبة بزيادة الرواتب عبر تويتر على وسم: #الراتب - ما يكفي - الحاجة، والأغلبية تعلم بأن زيادة الرواتب للمواطنين أمرٌ ليس في صالح الاقتصاد السعودي، وليس في صالحنا ولن تفيدنا ما لم تكن هناك جهات مختصة تراقب أسعار السلع في الأسواق، لأن العلاقة بين زيادة الرواتب وارتفاع الأسعار - علاقة طردية - فإن زادت الرواتب فستزداد بالتأكيد أسعار السلع..!

وهنا سيتضرر الكثير من السكان فمنهم (موظفو القطاع الخاص والعاطلون)..! ولكن يجب أن نطالب جميعًا بما هو أهم وأعم وأكثر نفعًا للجميع لا لفئة معينة، وهذا يكون من خلال ضبط الأسعار وتخفيض المياه والكهرباء وتوفير التأمين الصحي، وفتح فرص توظيف جديدة للعاطلين، بالإضافة زيادة الرواتب لمن تقل رواتبهم عن الثلاثة آلاف بحيث ترتفع إلى أربعة أو خمسة آلاف لأجل أن يحيوا حياة كريمة مقارنة بغيرهم..

الزبدة: الراتب يكفي الحاجة ولكن عند المراقبة وتخفيض أسعار السلع المستهلكة وتوافر الخدمات الجيدة لكافة الشعب فهذا ما نحتاجه، وما الفائدة من زيادة الرواتب لطالما ستزداد الأسعار دون مراقبة!

*نقلاً عن "الوطن" السعودية

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.