جمعية تتوصل إلى 1000 أسرة فقيرة في جدة عبر لحم الأضاحي

بعدما أتمت ذبح 1203 أضحيات وتوزيعها على الأيتام والعائلات ضمن مشروعها الخيري

نشر في: آخر تحديث:

توصلت جمعية خيرية إلى 1000 أسرة فقيرة تقريباً تقطن في جدة (غرب السعودية)، عبر لحم الأضاحي.
وقالت جمعية البر بجدة في بيان صحافي، اليوم السبت، إن الجمعية أتمت ذبح وتوزيع 1203 أضحيات على الأيتام والأسر الفقيرة في جدة ضمن مشروع صدقة اللحم، الذي دشنته ضمن مشاريعها الخيرية الموسمية المرتبطة بموسم الحج.

وأضافت: " تم توزيع الأضاحي على الأسر الذين ترعاهم والبالغ عددهم 1055 أسرة إلى جانب الأيتام بجدة وضواحيها، وذلك ضمن برنامج "كفالة الأسر", إذ تتكفل الجمعية بحاجتها من المتطلبات الضرورية والأساسية لحياة كريمة".

وأشار رئيس مجلس إدارة الجمعية مازن بترجي إلى أن المشاريع الموسمية تأتي امتداداً للنجاحات التي حققتها الجمعية خلال مواسم الحج المنصرمة.

وأوضح أن الجمعية تحرص على موسم عشر من ذي الحجة الذي يعدّ من المواسم المباركة التي تضاعف فيها الحسنات وتكفر فيها السيئات لتحقيق ما أوصى به الدين الإسلامي الحنيف في إطعام المحتاجين والفقراء.

وأكد بترجي أن الجمعية هدفت لتنويع مشاريعها الخيرية في المواسم التي تضاعف فيها الحسنات وتكفر فيها السيئات، لاسيما أن أيام عشر ذي الحجة فضلها الله سبحانه وتعالى، وأودع فيها من الخيرات الشيء الكثير لعباده.

ولفت إلى أن الجمعية بدأت استقبلت مساهمات المحسنين ضمن مشروعها "صدقة اللحم"، وذلك من خلال ذبح وتوزيع الأضاحي في موسم الحج على الأيتام والأرامل والفقراء والمحتاجين بجدة وضواحيها.