أمطار متواصلة تنعش مدن وصحاري شمال السعودية طوال يومين

سالت على إثرها الوديان والشعاب في بعض المناطق وكست أخرى بحبات البرد

نشر في: آخر تحديث:

غطت السحب الماطرة طوال اليومين الماضيين سماء شمال السعودية، سالت على إثرها الوديان والشعاب، واكتست بعض أطرافها بحبات البرد، وسط ابتهاج أهالي المناطق واستبشارهم بموسم شتاء يبث حياة الماء في صحاريها.

ولم تسجل الأمطار المستمرة حتى مساء اليوم، على القريات وتبوك وحائل والمحافظات المجاورة، أي حوادث تستدعي تدخل فرق الدفاع المدني باستثناء حريق اندلع في إحدى مزارع النخيل في حائل جراء ضربات البرق وانقطاع التيار الكهربائي في بعض الأحياء.

وأوضح الناطق الرسمي للدفاع المدني في منطقة حائل، الرائد نافع الحربي، أن المنطقة شهدت منذ الثلاثاء هطول أمطار خفيفة إلى متوسطة شملت مدينة حائل ومحافظات بقعاء، والشنان، والغزالة وبعض القرى والهجر التابعة لها، سال على إثرها عدد من الأودية والشعاب.

وبيّن الرائد الحربي أن فرق السلامة في الدفاع المدني تابعت أداء مهامها الوقائية خلال تلك الفترة، ولم تسجل أي أضرار أو حالات تستدعي تدخل فرق الدفاع باستثناء مباشرة حريق اندلع في إحدى مزارع النخيل تسببت بها ضربات البرق، مشدداً على الجميع ضرورة توخي الحذر والبعد عن مواقع تجمعات المياه ومجاري الأودية والالتزام بتعليمات السلامة.

كما اكتست محافظة العيص وبعض الهجر التابعة لمنطقة المدينة المنورة (شمال غرب السعودية) صباح اليوم بكميات من البرد، طالت أيضاً أجزاء من مدينة خيبر، مع استمرار فرصة هطول الأمطار على بعض المدن السعودية، وفق تحذيرات مديرية الدفاع المدني وتقديرات أجهزة الرصد.