مهرجان "جدة التاريخية" يستعين بـ700 شاب وفتاة

تستمر فعالياته 10 أيام ويتخلله أكثر من 46 نشاطاً يحاكي الماضي

نشر في: آخر تحديث:

يفتتح أمير منطقة مكة المكرمة الأمير مشعل بن عبدالله مساء غدٍ الخميس مهرجان جدة التاريخية الأول، الذي تستمر فعاليات 10 أيام، وذلك في أحد أبرز المواقع التاريخية في قلب مدينة جدة القديمة.

وعلمت "العربية.نت" أن 700 شاب وفتاة سيتم الاستعانة بخدماتهم طيلة الأيام الـ10 المقبلة، لإخراج المهرجان بالشكل اللائق، بحسب القائمين عليه، خاصة أن مهرجان "جدة التاريخية" يعتبر الأول من نوعه على منطقة الشرق الأوسط، من حيث التنظيم والأفكار التي يحملها للأجيال الجديدة عن الإرث التاريخي للمنطقة، التي تزيد على 2600 عام تقريباً.

وبحسب القائمين على المهرجان، فإنه سيتخلله أكثر من 46 فعالية، تحاكي ما كانت عليه جدة قديماً، وذلك في مسار بطول واحد كيلومتر، يضم بين جنباته الأسواق الشعبية، الحرف اليدوية، الفنون، الفلكلور الشعبي، معرض الأسر المنتجة، المطاعم الشعبية، معرض الفن التشكيلي.

كما ستشمل فعاليات المهرجان المسرحيات الثقافية، معرض الكتاب، المتاحف التي أعيد تأهيلها، معرض الصور القديمة، الفعاليات الترفيهية، فعاليات الأطفال والمقاهي الشعبية، إضافة إلى العروض المرئية والعروض الواقعية المختلفة التي تعرض بشكل يومي طيلة أيام المهرجان.

وفي السياق ذاته أعلنت اللجنة المنظمة للمهرجان أن التجهيزات الخاصة بالفعاليات واستقبال الزوار قد اكتملت بنسبة كبيرة، كما توقعت ارتفاع نسبة الإقبال اليومي للمنطقة المركزية بالبلد (وسط جدة) من 50 ألف زائر إلى 70 ألفاً، وأرجعت السبب إلى تنوع فعاليات مهرجان جدة التاريخية، بمعدل زيادة وصل إلى 40%، عن تلك التي كانت تعرض في الأيام والمهرجانات الاعتيادية تقريباً.