الحكم بالقتل على شخصين في قضية مقتل مواطن فرنسي بجدة

والسجن لـ10 متهمين آخرين للتستر على مطلوبين أمنياً وحيازة أسلحة وذخائر

نشر في: آخر تحديث:

حكمت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض على متهمين اثنين بالقتل تعزيراً لإقدامهما على قتل مستأمن من الجنسية الفرنسية بجدة.

وأصدرت المحكمة نفسها على 10 متهمين آخرين حكماً بالسجن لمدد تتراوح بين 4 سنوات و22 سنة والمنع من السفر بعد اتهامهم بعدة تهم، من بينها التستر على بعض المطلوبين أمنياً وحيازة الأسلحة والذخائر.

وكان القضاء السعودي قد حكم، الثلاثاء الماضي، على إرهابيين اثنين اغتالا أربعة فرنسيين مقيمين على أرض المملكة. وقال قاضي المحكمة الجزائية التخصصية في الرياض، في الحكم الصادر ضد هذين الإرهابيين، بعد الجلسة القضائية التي عقدها اليوم: "نظراً لشناعة ما أقدما عليه يقتلان تعزيراً بالإجماع"، بينما حكم القضاء ضد 11 آخرين اشتركوا في هذه العملية بالسجن لمدد متفاوتة تتراوح بين 23 سنة وستة أعوام.

كما كان القضاء حكم أخيراً على خمسة أفراد بالسجن لمدة تصل إلى 17 عاماً، بعد أن ثبت عليهم اتفاقهم بقتل كاتب سعودي، إضافة إلى تهم أخرى من بينها الإرهاب.

وأدانت المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض هؤلاء الخمسة بانتهاج المنهج التكفيري، وقيامهم بمبايعة أمير لهم في محافظة الرس في منطقة القصيم (شمال العاصمة الرياض)، وتأثرهم بدعواته بالانضمام إلى تنظيم القاعدة في اليمن والالتحاق بالجماعات القتالية في الصومال.