تعصب إعلاميين للنصر أو الهلال يثير زوبعة على تويتر

نشر في: آخر تحديث:

أطلق مغردون على موقع تويتر "هاشتاق" بعنوان "التعصب الرياضي إلى أين؟" يناقشون من خلاله ما يحدث في الإعلام الرياضي، من تجاذبات بين إعلاميين معروفين وصفها المغردون بغير اللائقة.

الهاشتاق بدأ التفاعل معه بشكل كبير قبيل مباراة نهائي كأس ولي العهد بين النصر والهلال السبت المقبل، حيث بدأ إعلاميون متعصبون لكلا الناديين، بإطلاق تصريحات اعتبرها المغردون في الهاشتاق بالمسيئة للإعلام والبعيدة كل البعد عن المهنية، مؤكدين على أن ذلك يعد إساءة كبيرة للرياضة السعودية والإعلام السعودي.

ويأتي ذلك في ظل توصية بدراسة ضرورة إعادة تأهيل الحكام للحد من التعصب الرياضي بالسعودية. وقال أحد المشاركين في الدراسة، الأستاذ الجامعي الدكتور إبراهيم الدويش إن: "تلك التوصية أتت، بعدما توصلت خلال استطلاع أجرته إلى أن الأخطاء التحكيمية في دوري كرة القدم في السعودية، هي أحد الأسباب المؤدية إلى التعصب".

كما أوصت الدراسة أيضاً وفقاً للدويش خلال حديثه لنشرة الرابعة على قناة العربية، اليوم الأربعاء، بتشديد الرقابة على ما ينشر ويعرض عن الرياضة في الإعلام السعودي، إذ أظهرت نتائج الدراسة أن 60% من التعصب الرياضي بسبب محاولة إعلاميين إثارة الجمهور واللاعبين".