الشاعري يخسر 320 كيلوغراما من وزنه بعد نصف عام

نشر في: آخر تحديث:

انخفض وزن مريض السمنة المفرطة الشاب خالد الشاعري 320 كيلوغراماً من أصل وزنه السابق البالغ 610 كيلوغرامات في غضون نصف عام تقريباً.

واستطاع التحرّك والجلوس على الكرسي، بعد أن حرم من ذلك ثلاث سنوات بسبب السمنة المفرطة التي تعرض لها.

وأوضح رئيس الفريق الطبي لحالة المريض شاعري استشاري جراحة المناظير والسمنة بمدينة الملك فهد الطبية الدكتور عائض بن ربيعان القحطاني، أن المريض يزن الآن 290 كيلوغراماً، وحالته النفسية والطبية مستقرة، حيث خضع لعملية جراحية قبل شهرين تكللت ولله الحمد بالنجاح.

وأشار إلى أن الشاعري يتقيد منذ دخوله مدينة الملك فهد الطبية بنظام تغذية خاص تم توفيره من الولايات المتحدة الأميركية ليسهم في الوصول به إلى الوزن المثالي، مؤكدا أن حالته الصحية في تحسن مستمر.