أم في عرعر تتبرع لطفلها بكليتها

نشر في: آخر تحديث:

تبرعت أم (27 عاماً)، تسكن في مدينة عرعر لطفلها (عامان)، بكليتها، لتنهي بذلك معاناته مع الفشل الكلوي منذ ولادته. بدأت التفاصيل بحسب ما يرويها والد الطفل فارس، قاسم الرويلي لـ"العربية.نت"، عندما عانى ابنه من المرض منذ ولادته، حين أخبره الأطباء بعد بضعة أيام من ولادته بأن لديه فشلاً كلوياً في كليتيه، الأمر الذي يمنعهما من تأدية وظائفهما بالشكل المطلوب.

وأضاف: "نصح الطبيبان الاستشاريان الدكتور خالد الحسن والدكتور عديّ الحربش في المستشفى التخصصي بالرياض بضرورة التبرع من أقارب الطفل حيث كانت "أم فارس" هي الأنسب للتبرع".

وأوضح: "لم تتردد والدة فارس في إنقاذ حياة ابنها حتى وإن كلفها حياتها، إنها الأُم وردة الحياةِ وأملها، وتمت العملية بنجاح".