إيقاف التعامل مع مركز "سياحي" لتعاطفه مع "الإخوان"

نشر في: آخر تحديث:

قرر المركز السعودي للإعلام السياحي، إيقاف التعامل مع المركز العربي للإعلام السياحي في مصر، نظراً لتعاطف أفراده مع جماعة الإخوان المسلمين.

وقال المركز في بيان له اليوم الجمعة: "يود المركز السعودي للإعلام السياحي إفادتكم بأنه قد قرر خلال جلسته الاستثنائية التي عقدت في مدينة الرياض إيقاف التعامل مع المركز العربي للإعلام السياحي في مصر، والذي اتضح عدم ارتباطه بأي جهة حكومية أو رسمية في مصر، إضافة لعدم ارتباطه بجامعة الدول العربية ومؤسساتها، كما اتضح أنها شركة تجارية أهلية لتنظيم المعارض والمؤتمرات والعلاقات العامة تقوم بتنظيم الملتقيات الإعلامية تحت مظلات "جامعة الدول العربية" وبدعم وزارة السياحة المصرية، والتي ينتسب أحد مسؤوليها للمركز، إضافة إلى تبنيها جوائز سياحية وإعلامية لا تطبق المعايير المهنية في اختيار الفائزين".

وأضاف البيان: إضافة إلى عدم وضوح رؤيتهم ودخول المركز في عملية مقايضات مالية من خلال منح الجوائز السنوية للشخصيات والمدن السياحية والفنادق، وهذا يتعارض مع أهداف ولوائح الإعلام، إضافة إلى ذلك فقد قامت بافتتاح فرع تجاري لها في السعودية وبعض الدول لنقل نفس التجربة، وتعاطف أفراد المركز المصري مع جماعة الإخوان المسلمين.