خادم الحرمين يأمر بعلاج الطفل السوري عبودي

نشر في: آخر تحديث:

أمر خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز بعلاج الطفل السوري عبودي من مرض السرطان على نفقته الخاصة.

ويأتي ذلك بعدما عرضت قناتا "العربية" و"الحدث" تقريرا أعدته الزميلة غنوة يتيم عن ذلك الطفل الذي هرب من بطش النظام في سوريا إلى طرابلس اللبنانية.

الطفل عبودي يبلغ من العمر خمسة أعوام، يعيش بعيداً عن والده الذي أجبرته الظروفُ على البقاءِ في سوريا. وقبل شهرين ظهرت أعراضُ سرطان الدم عليه، فلم تترك والدته بابا إلا وطرقته كي تبدأ علاجه.

وأوضح التقرير الذي عرضته قناة الحدث أن عبودي يمضي أيامه بين العيادات وعلى أسرة المستشفيات لمحاربة سرطان الدم. وأن علاجه يحتاج لأعوام ومتابعة طبية تستوجب الكثير من المال.

وشكرت والدة عبودي في مقابلة مع قناة "العربية" و"الحدث" خادم الحرمين على هذه اللفتة الكريمة.