عاجل

البث المباشر

عابد خزندار

اقد وأديب وكاتب صحافي سعودي. حصل على الشهادة الثانوية من مدرسة تحضير البعثات بمكة في عام 1953م، ثم التحق بكلية الزراعة جامعة القاهرة وتخرج منها في عام 1957، وحصل على درجة الماجيستير في الكيمياء العضوية عام 1961م من الولايات المتحدة. عمل مديرا عاما في وزارة الزراعة بالرياض إلى عام 1963 ، ثم ترك الوظيفة العامة وانتقل إلى فرنسا وأقام بها لسنوات.<br/><br/>ترجمت أعماله إلى عديد من اللغات، وخاصة الألمانية، حيث احتفي به في معرض فرانكفورت للكتاب عام 2005. لديه زاوية مقال اجتماعي بإسم (نثار)، يكتبها بشكل يومي في صحف الرياض وعكاظ والمدينة، وأخيرا في الرياض مرة أخرى، <br/><br/>من أهم مؤلفاته: الإبداع، حديث الحداثة، قراءة في كتاب الحب، رواية ما بعد الحداثة، أنثوية شهرزاد، معنى المعنى وحقيقة الحقيقة، مستقبل الشعر موت الشعر.

اقد وأديب وكاتب صحافي سعودي. حصل على الشهادة الثانوية من مدرسة تحضير البعثات بمكة في عام 1953م، ثم التحق بكلية الزراعة جامعة القاهرة وتخرج منها في عام 1957، وحصل على درجة الماجيستير في الكيمياء العضوية عام 1961م من الولايات المتحدة. عمل مديرا عاما في وزارة الزراعة بالرياض إلى عام 1963 ، ثم ترك الوظيفة العامة وانتقل إلى فرنسا وأقام بها لسنوات.

ترجمت أعماله إلى عديد من اللغات، وخاصة الألمانية، حيث احتفي به في معرض فرانكفورت للكتاب عام 2005. لديه زاوية مقال اجتماعي بإسم (نثار)، يكتبها بشكل يومي في صحف الرياض وعكاظ والمدينة، وأخيرا في الرياض مرة أخرى،

من أهم مؤلفاته: الإبداع، حديث الحداثة، قراءة في كتاب الحب، رواية ما بعد الحداثة، أنثوية شهرزاد، معنى المعنى وحقيقة الحقيقة، مستقبل الشعر موت الشعر.

لا تعطني سمكة ولكن علمني الصيد

وهذا ما نقوله ل(هدف) أو صندوق تنمية الموارد البشرية، الذي كشف عن أهلية 88 ألف منشأة خاصة من مختلف مناطق المملكة، للاستفادة من برنامج «مكافأة أجور التوطين» الذي أطلقه الصندوق مؤخرا ورصد له أكثر من مليار ريال، لتحقيقها زيادة في مستوى أجور العاملين لديها من السعوديين خلال العام الماضي 2013، وأشار إلى أنّ الحدّ الأعلى للمكافآت هو 50٪ من قيمة الزيادة في الأجور، وهذه أرقام يعتدّ بها، ولكن ما الهدف؟ هل هو زيادة توطين الوظائف في القطاع الخاص؟ وهل هذا هدف نسعى لتحقيقه في حدّ ذاته دون أخذ اعتبارات أخرى في الحسبان؟ تلك هي المسألة، وهل هذه الزيادة في الأجر يتبعها زيادة في الكفاءة؟ وهذه مسألة أخرى، ثمّ، وهو ما يجب أن يؤخذ في الاعتبار قبل أيّ شيء آخر، ألا تخلق هذه الزيادة وظائف وهمية، خاصة وأنها مربحة للطرفين: المستخدم والعامل؟ وأليس من الأوفق في نهاية المطاف تدريب العاملين السعوديين وتأهيلهم بدلا من زيادة أجورهم، وهم إذا تأهلوا ستزداد أجورهم تلقائياً؟ حبذا لو راجع الصندوق برنامجه.. وأرجو أن يقرأ عنوان هذا النثار ثلاث مرات.

نقلا عن صحيفة "الرياض"

www.alriyadh.com/944309

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.

إعلانات

الأكثر قراءة