عاجل

البث المباشر

بالفيديو.. ذكرى غزوة بدر

المصدر: مكة المكرمة - خميس الزهراني

كانت تلك أول رايات الحروب الإسلامية، وأكثرها تأثيراً في وجدان السنة الثالثة للهجرة، وكانت أول الدلالات على أن محمد ورجاله لم يعدوا مستضعفين في الأرض، كما أرادت لهم قريش على امتداد ثلاثة عشر عاماً أثناء وجود الرسول صلى الله عليه وسلم في مكة.

بين الجبال، أدرك المسلمون أنهم أمة جديدة وشعب قوي، فالحروب لا يخوضها إلا الأمم، ولا ينتصر فيها ضعيف، ثم بعد معركة بدر اكتشف العالم المحيط بيثرب أن الإسلام ليس فكراً فقط، بل أيضاً حماة وفوارس.

كان لمعركة بدر التي يصادف ذكراها اليوم، قائمة الشهداء الأوائل في التاريخ الإسلامي، وأول الوافدين للجنة من الأمة، وفق ما أوضحته آيات قرآنية وأحاديث نبوية، وبالتالي فكل ما نالوه من وعود هو البذرة الأساسية في ثقافة الجهاد الإسلامي.

يدرك سكان بدر أن أرضهم صفحة مشرقة في تاريخ أمتهم، ويسعون إلى تعزيز قيمة ديارهم سياحياً وأثرياً، ويؤمنون أن استحقاق بدر في هذا السياق يحتاج إلى إيمان من رجال السياحة والاستثمار.

إعلانات