السعودية.. مكتشف متفجرات إيران بالحج في ذمة الله

نشر في: آخر تحديث:

توفي موظف الجمارك السعودية سعد النايل، وأقيمت الصلاة عليه مساء السبت بعد معاناة طويلة مع المرض.

ذاعت شهرة النايل بعد إنقاذه مئات الآلاف من الحجاج إثر اكتشافه عام 1406 هجري، مواد متفجرة مع عدد من الحجاج الإيرانيين.

وقالت عنه منيرة الخراشي، مساعد مدير عام الإدارة للتدقيق النسائي بإدارة الجمارك في العاصمة السعودية (الرياض) في حديث مع "العربية.نت": "كنت أتواصل معه بشكل يومي، وعرفته زميلا خلوقا متمتعا بشخصية هادئة ومعطاءة، كان كذلك طوال 20 عاما".

وأضافت الخراشي أن النايل توفي وهو على رأس عمله في إدارة الجمارك بالرياض بعد معاناة طويلة مع المرض إثر إصابته بتليف بالكبد تسبب في تدهور صحته بالآونة الأخيرة.

يشار إلى أن النايل كان قد نجح في إفشال مخطط إيراني بتفجير الأماكن المقدسة وجموع حجاج بيت الله بعد اشتباهه بإحدى الحقائب، وبعد تفكيكها وجد فيها ما يقارب الكيلوغرام من المتفجرات، وبتفتيش حقائب حجاج آخرين وجدت كميات أخرى مماثلة في 95 حقيبة.