عاجل

البث المباشر

عبده خال

<p>روائي وكاتب سعودي</p>

روائي وكاتب سعودي

ضربة صحفية

اللقاء الذي أجرته صحيفة «ذا ايكونوميست» مع سمو الأمير محمد بن سلمان كشف التحدي الذي يواجهه إعلامنا المحلي للحصول على تميز صحفي (ضربة صحفية)، أقول هذا كون بلادنا تضج بالأخبار المثيرة قد يكون أهمها الحرب الدائرة في الجنوب (عاصفة الحزم)، وردود الفعل حيال الإعدامات الأخيرة، وقطع العلاقة مع إيران، وصدور الميزانية، وكل ما يقال عنها وعن الاقتصاد المحلي وانخفاض أسعار البترول، مواضيع كثيرة ومتنوعة أدلى بها الأمير محمد بن سلمان في ذلك اللقاء الذي استمر لخمس ساعات مبينا سياسة الدولة حيال جل الأحداث الساخنة.
وكل إجابة كانت بمثابة كشف الغمة عن حدث مازالت التنبؤات تنوش جذعه.
وقد استطاعت صحيفة «ذا ايكونوميست» الخروج بلقاء دسم من خلال أسئلة تناقش أدق التفاصيل المؤثرة على البلاد، وقد كانت الإجابة أكثر تركيزا وهدوءا خاصة في التعامل مع أسئلة الصحيفة التي أراد محررها الوصول إلى خبايا السياسة الداخلية من القضايا المتشابكة مع الغير .. وقد يكون موقف المملكة من إيران يحمل نية أكيدة بعدم سعي المملكة لتصعيد التوتر مع إيران، وأنها اتخذت من قطع العلاقة صدا للحيلولة دون تفاقم الأحداث، وأن المملكة تعي تماما أن هناك من يدفع العلاقة بين الدولتين إلى التصعيد لنشوب حرب، وهذا الموقف أجاب عنه الأمير محمد بن سلمان بأن من يدفع الأمور إلى هذا الاتجاه يكون شخصا لا يتمتع بقواه العقلية؛ لأن ذلك يعد كارثة كبرى ستحل بالمنطقة، وسوف تنعكس بقوة على بقية العالم، وهو الأمر الذي لن تسمح السعودية بحدوثه.
كان لقاء ثريا بحق، ومثل هذه اللقاءات تزيل اللبس عما هو حادث داخليا، وتكشف عن فكر سياسي يحاول إيجاد الحلول الناجعة لتجنيب شعبه ويلات ما هو واقع.

*نقلا عن "عكاظ"

** جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
رابط مختصر

إعلانات

الأكثر قراءة