عاجل

البث المباشر

بالصور.. 4 معالم أثرية تكشف تاريخ "عودة سدير"

المصدر: عودة سدير - ظافر البكري

تعد "عودة سدير" قرية من قرى سدير الواقع في الجزء الشمالي من منطقة الرياض في السعودية، حيث تبعد 170 كيلومتراً شمال غرب العاصمة الرياض، وتشغل مساحة من غرب العتك الكبير وحتى سفوح جبال طويق الشرقية. تتمركز البلدة القديمة منها في وادي سدير المعروف قديماً بوادي الفقي -الباطن-، ويجاورها من الناحية الغربية وادي أراط.

تشتهر عودة سدير بخصوبة الأرض وتعدد الأودية، ما أدى بالنتيجة إلى ازدهار الزراعة واتساع المراعي، ويعتمد أهلها في المقام الأول على الزراعة، حيث ينتج المزارعون أجود الأنواع من القمح والذرة والشعير، فضلاً عن اهتمامهم الكبير بالنخيل وإنتاج أنواع متعددة من التمور، مثل الخضري والمقفزي والدخيني والحلوة والصقعي والمسكاني والسودي.

وتعتمد في ذلك على السيول الجارية في وادي سدير المعروف عند أهل البلدة بالباطن، فإذا سال هذا الوادي امتلأت الآبار بالماء وارتوى النخيل، إضافةً إلى عدة أودية، مثل وادي الجوفاء، ووادي الشعبة، ووادي الداخلة.

تضم عودة سدير عدداً من المعالم التاريخية التي تظهر ماضيها القديم، منها:

• الحوامي: وهي الأسوار المحيطة بالبلدة، تتكون من أربعة أسوار كبيرة، أحدها السور المحيط بالبيوت، والأسوار الثلاثة الأخرى تحيط بالبساتين والنخيل المرقب برج على جبل جنوب البلدة، بني من الطين والحجارة.

• مدينة غيلان: مشهورة منذ القدم، وتشتمل على قصر كبير فيه بئر محفورة في الصخر، وما زالت جدرانه الجنوبية والشرقية سليمة، ويحتمل أن القصر لغيلان ذو الرمة، الشاعر الأموي.

• الشطيط: سد قديم ما زالت آثاره قائمة في وسط الوادي.

• دريب الشريف: درب ضيق وسط أحد الجبال. وغيرها من المعالم الأخرى.

إعلانات