عالم لغات سعودي: العرب سبقوا كولومبس لأميركا

الذييب: الآرامية أقدم نقش في السعودية

نشر في: آخر تحديث:

كشف أستاذ اللغات القديمة بجامعة الملك سعود والباحث في مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات، الدكتور سليمان الذييب، عن وجود 8 لغات عربية قديمة نقشت على مواقع متعددة في الجزيرة العربية. وعدد الذييب بعضها، مثل المسند الجنوبي بلهجاته الأربع والمعيني والثمودي والتي تعد أقدم تلك اللغات.

وأوضح الذييب لـ "العربية.نت" أن كل ما يقال عن اكتشاف أميركا من قبل كولومبس غير صحيح، مشيراً إلى أن من اكتشف أميركا هي القبائل العربية الثمودية.

ووثق الذييب كلامه بنقش وجد في ولاية كلورادو الأميركية: "كنت ضمن 15 شخصا من مختلف العالم لمناقشة هذا النقش الموجود بأحد القواعد العسكرية في كلورادو وتمت قراءة النص وهو عربي ثمودي شبيه لما هو موجود بالجزيرة العربية".

وأضاف: "تبين لي أنه نقش متأخر أي بعد الميلاد، وهذا يدل على هجرة ربما بسبب المضايقة الدينية في تلك الفترة"، مشيرا إلى أنه لم يجد صعوبة في قراءة النقش الثمودي الذي بعث له من أميركا.

وأكد أن الواجهات الصخرية في الجزيرة العربية وبالأخص في السعودية، تحمل العديد من النقوش والكتابات القديمة التي تعود لأكثر من 3 آلاف عام، مضيفا أن تاريخ وحضارة تم نقشها على الواجهات الصخرية سواء بالرسوم أو بالنقوش وتسجيل حياتهم وأسلوب معيشتهم التي كانوا عليها وكذلك معرفة ديانتهم وطعامهم وشرابهم.

واعتبر أن النقوش تعكس طبيعة المجتمع وهي عبارة عن قصص الحياة وطبيعة الاقتصاد وازدهاره من عدمه، وهي تعد وثيقة من الوثائق لتلك القبائل والشعوب.

وقال: "آخر نقش كان في العلا هو عبارة عن نقش لحياني تم اكتشافه هذا الموسم وهناك نقوش ايضا تم اكتشافها في مدينة عرعر بالتعاون مع الدكتور عبدالله العنزي".

ونوه الذييب إلى أن النقوش الآرامية تعد أقدم النقوش في السعودية، حيث تعود إلى القرن العاشر قبل الميلاد، فيما تعود الصفائية والثمودية والنبطية إلى القرن الرابع الميلادي.