خطط لقضاء شهر العسل في باريس.. فوجد نفسه بمطار الدمام

نشر في: آخر تحديث:

الصدمة كانت وحدها ما ارتسمت على وجه مواطن سعودي وعروسه بعد أن قررا قضاء #شهر_العسل في #أوروبا فألقت السلطات الألمانية القبض عليهما ومنعتهما من دخول #فرنسا بتأشيرة #شنغن حصلا عليها من السفارة الفرنسية، ورحلتهما إلى #السعودية ومنعتهما من دخول #الاتحاد_الأوروبي للأبد.

فبعد أن كان العريس وزوجته يحلمان بقضاء شهر عسلهما في #باريس ، وصرف الرجل أكثر من 25 ألف ريال على الرحلة، وجد نفسه وعروسه في #مطار_الملك_فهد بـ #الدمام ، بل وممنوع من دخول #ألمانيا إلى الأبد، بسبب جهله بأنظمة دول #الاتحاد_الأوروبي .

مسؤول شؤون المواطنين بالقنصلية السعودية في #فرانكفورت عبدالله المعجل، أوضح أن المواطن وزوجته ألقي القبض عليهما ومنعا من دخول ألمانيا لقضاء إجازتهما، لأنهما خالفا النظام، بحسب صحيفة "مكة". حيث النظام يفرض على العريس وزوجته أن تكون محطتهما الأولى فرنسا، البلد الذي منحهما تأشيرة "شنغن"، إلا أن مكتب الحجوزات جعل محطتهما الأولى فرانكفورت، فاعتبرتهما السلطات الألمانية في هذه الحالة "مهددين للأمن"، فتم القبض عليهما وترحيلهما إلى مطار الملك فهد بالدمام، كما منعا من دخول ألمانيا إلى الأبد.

ونوّه المسؤول إلى أن السفارة لا تستطيع في هذه الحالة مساعدتهما باعتبار أن ما فعلاه يعد مخالفة للأنظمة الألمانية.