أشهر أغنية سعودية خطها ولي العهد "على القمر".. إليك قصتها

نشر في: آخر تحديث:

حمل توقيع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بعبارة "فوق هام السحب" على #القمر_الصناعي_السعودي خلال زيارته لمقر شركة "لوكهيد مارتن" في وادي السليكون في سان فرانسيسكو، معاني كبيرة فالعبارة ذات دلالات ومضامين تعكس تطلعات وآمال وطموحات لا حدّ لها، هذا في الجانب العملي.

أما في البعد الفني، فإن #فوق_هام_السحب مفردات مهمة في معجم كلمات الأغنية السعودية، فهي مطلع لأشهر عمل وطني سعودي كانت ولادته في الثمانينات، وما زال هذا العمل يواكب إنجازات السعودية في المحافل المحلية والدولية الكبيرة.

والقيمة الإجمالية لهذا العمل الفني الوطني عالية، وقد كتبه الأمير بدر بن عبدالمحسن ولحّنه وحلّق به فنان العرب محمد عبده. ويحتفظ هذا النشيد بوهجه الذي لم ينطفئ رغم السنين.

وكانت "فوق هام السحب" مرحلة تحول في #الأغنية_الوطنية_السعودية من ناحية اللحن و"الكورال" والكلمات، وما زالت منذ 3 عقود تثير مشاعر السعوديين، وكأنهم يسمعونها لأول مرة.

وهذه الأغنية تحديداً ليست كأي أغنية أو عمل وطني، بل إنها "النشيد الوطني غير الرسمي"، كما وصِفت من قبل، وهي الأغنية التي يحملها السعوديون في وجدانهم وتسافر معهم أينما كانوا.

قصة الأغنية

يقول الأمير بدر بن عبدالمحسن عن قصة هذه الأغنية في حوار متلفز: "كان النص موجوداً لدى الفنان #محمد_عبده لفترة ولم يكن كاملاً. وفي فترة معينة شعرنا بحاجة لأن نكمل هذا العمل. وأتذكر أن الفنان محمد عبده اتصل بي، وقال لي: لحّنت الجزء الأول والجزء الثاني، حيث كان يعتقد أنها من جزئين".

وأضاف: "فقلت له إن هناك جزءا ثالثا أنا أكملته لكن لم أكن قد أعطيته إياه. وعندما سمعت اللحن قلت إنه لحن جيد. ورغم عملنا في هذا المجال منذ زمن، كان من الصعب أن نتكهن إن كان النص أو الأغنية ستنجح. كنت أرى أنها أغنية جميلة لكن لم أكن اعتقدت أنها ستلاقي هذا النجاح الكبير".

وذكر الأمير بدر قبل حوالي 27 عاماً، أي في الفترة التي تلت مباشرة إطلاق الأغنية، وفي أمسية شعرية لم يتل هذه القصيدة. وعندما ذهب ليسلم الملك سلمان، سأله لماذا لم يلق قصيدة "فوق هام السحب"، فأجاب الشاعر قائلاً "سبق أن قلتها" في أمسيتين سابقتين. وجاء رد الملك سلمان أنه "في كل أمسية لازم تقول فيها "فوق هام السحب" وكررها أكثر من مرة".