وفاة 4 نتيجة تحطم طائرة تابعة للحماية الفطرية السعودية

نشر في: آخر تحديث:

لقي أربعة أشخاص حتفهم إثر تحطم طائرة #مراقبة_جوية_تابعة_للهيئة _السعودية_للحماية_الفطرية أثناء قيامها بمهام عمل في محمية الخنفة.

ونعت الإدارة العامة للمجاهدين وفاة منسوبها "مجزع مليح جزاع الشمري"، في حين نعت هيئة الحماية الفطرية وفي وفات منسوبيها، مدير المحمية سعود بن رجاء الشمري، ورئيس الطيارين جديع بن حسين الشملاني، ومساعد طيار محمد بن مفلح القثامي، الذين وافتهم المنية إثر تحطم طائرة المراقبة الجوية.

يذكر أن الهيئة السعودية للحياة الفطرية قامت عصر أمس ببرنامج إطلاق الحيوانات الفطرية في المناطق المحمية، من الحيوانات الفطرية في محمية الخنفة والتي بلغت 40 ظبي ريم و 50 طائر حبارى، بمشاركة قوة الحماية والعمليات الجوية من الهيئة ومنسوبي الإدارة العامة للمجاهدين.

وتعتبر #محمية_الخنفة من المحميات الطبيعية في السعودية، وتقع في شمال السعودية على الحافة الغربية لصحراء النفود الكبير شمال مدينة تيماء، وتبلغ مساحة المحمية 20450 كيلومترا مربعا، تمتاز المحمية باحتوائها على تضاريس تتألف في أغلبها من الحجر الرملي مع وجود جبال يصل ارتفاعها إلى 1141 مترا فوق سطح البحر وتلال وهضاب وأودية وشعاب ورمال.

من أهم أشجار محمية الخنفة #الطلح والإرطي والغضى الأثل بالإضافة إلى كثير من الشجيرات والأعشاب والحشائش، أما الحيوانات الموجودة فيها فأهمها #ظبي الريم، مع أعداد قليلة من ظبي الإدمي بالإضافة إلى الثعالب والأرانب البرية واليرابيع وأنواع من الطيور المستوطنة والمهاجرة مثل الحبارى والكروان وعدد من أنواع الزواحف.