عاجل

البث المباشر

فيديو.. لماذا رفض هذا الرجل مفارقة طاحونته 60 عاما؟ 

المصدر:  العربية.نت - نورة النعيمي

على دكة سوق مياس بالقطيف شرق #السعودية، يجلس العجوز السبعيني أمام طاحونته التي عشقها منذ 60 عاماً، ليحكي إرثا تاريخي، ترويها تفاصيل المطحنة العتيقة التي ورثها عن والده.

"علي السماح" ٧٧عامًا، أصبح يمتلك واحدة من أقدم مطاحن محافظة القطيف، ويوصف عل طاحونته على أنها المطحنة الوحيدة التي تقدم خدماتها لأهالي المحافظة والقرى المحيطة بها.

صورة قديمة للمطحنة صورة قديمة للمطحنة
الجد الجد
الشاب علي السماح الشاب علي السماح

فعند دخولك إلى المطحنة، تطالعك رائحة القمح والبُن، التي خالطها فوح البهارات والتوابل المرتبة بطريقة جميلة بألوانها الزاهية، وصوت آلات الطحن القديمة الذي يضج به المكان.

يراجع السبعيني علي السماح ذاكرته ويروي لـ"العربية.نت" بدايات تأسيس هذه المطحنة، التي ورثها والده عن جده، واحتضنت بين ثنايا جدرانها ذكرياته قائلًا: "منذ عام ١٣٧٥هـ، كان والدي رحمه الله يعمل في مطحنتنا القديمة بالعطارة وصناعة التوابل والبهارات بأنواعها كافة، وتعلمت منذ صغري هذه المهنة عنه، لأحافظ على تاريخها، ولتبقى صامده في وجه التقنيات العصرية".

وحول كيفية طحن القمح والحبوب قال: "نقوم بوضع القمح الذي يرغب الزبون بطحنه في المكان المخصص، في أعلى الآلة، وينتظر إلى أن يخرج القمح مطحوناً من أسفلها حيث يتم تعبئته في أكياس، وتوجد أيضاً آلة لطحن الهريس".

علي السماح علي السماح
علي السماح علي السماح

وعن سر جاذبية ما يصنعه في مطحنته أوضح أن البهارات تصنّع بطريقة شهية، حيث تتم إضافة عدة مكونات منها، وتمزج بطريقة خاصة حتى تصبح جاهزةً، وتتم إضافة خلطات لها ما يمنح الطعام ميزة خاصة، ووراء كل خلطة توابل خبرات وثقافات وذكريات يمكن أن تعود إلى عشرات السنين، عندما أتيحت له فرصة التنقل والسفر بين الهند ودول أسيا، حتى أتقن اللغة الهندية والإنجليزية، وتعرف على أسرار صناعة خلطات التوابل، ليمزج عبق توابل الهند والخليج بروائح الطعام السعودي، ليشكل تعريفًا جديدًا بثقافات بعض البدان التي زارها من خلال خلطات توابل خاصة، لا يبوح بها ويقدمها لزوار المطحنة.

وتجد النساء ضالتهن في البحث عن أسرار الطهي بالبهارات والتوابل، فيقصدن مطحنة علي السماح لمعرفة أنواع خلطاته التي تضفي على طبخاتهن نكهة فريدة وتجعلها شهية، حيث تصبح المطلوب الأول، من طرف ربات البيوت، اللائي يتزاحمن على المطحنة لاقتنائها.

ويقصد المطحنة الكثير من الزوار، نظراً إلى توفر جميع أنواع الحبوب الاستهلاكية وخلطات التوابل فيها، إضافة إلى جودتها وأثمانها المعقولة، فضلا عن النكهة التي تمنحها للأطباق.

ويرى السماح أن المطحنة لا يمكن أن تتوقف بسبب حاجات الناس المستمرة لها، وهي التي يعتمد عليها الناس في طحن الحبوب التي يحتاجونها وإن انتشرت المطاحن الكبرى.

كلمات دالّة

#السعودية

إعلانات