طفل يقتحم ملعب الهلال رافضا الخروج..وأخته تكشف التفاصيل

نشر في: آخر تحديث:

اقتحم طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة ملعب جامعة الملك سعود في الرياض، خلال مباراة الهلال والقادسية التي جرت، الثلاثاء، رافضاً الخروج إلا بكرة المباراة الرسمية، رغم محاولة المنظمين واللاعبين الذين تعاطفوا معه لإخراجه.

وتلقى الطفل، عاشق الهلال، تصفيقاً حاراً من الجمهور، ولم يخرج إلا حاملاً الكرة.



وعن تلك الحادثة الطريفة التي شغلت المغردين السعوديين، مساء الثلاثاء، قالت لميا العصيمي، أخت الطفل سعود لـ"العربية.نت"، إن أخاها كان فرحاً جداً بالكرة التي أخذها من وسط ملعب المباراة، بعد رفضه الخروج إلا بها، فهو من عشاق المستديرة وفريق الهلال".

وأضافت: "مكث بجوار الكرة طوال الوقت في البيت، وراح يحكي لنا قصة حصوله عليها والابتسامة لا تفارق وجهه".

إلى ذلك، قدمت لميا شكرها للاعبي الهلال على تقديرهم لأخيها الذي لا تفوته مباراة للفريق الأزرق منذ الصغر، وقام مؤخراً مع مركز إفادة للرعاية النهارية بحضور مباريات فريقه المفضل.

كما أوضحت أن شقيقها البالغ من العمر عشر سنوات مصاب بمتلازمة داون، لكنه متفاعل جداً مع المجتمع ولديه حساب إنستغرام يشارك فيه يومياته دورياً.

وختمت حديثها قائلة: "لا أعتقد أن أخي سيغيب عن مباراة أخرى للهلال بعد هذا الموقف الإنساني المبهج من لاعبيه، وسعادته بالتواجد مع الجمهور الأزرق وترديده الأهازيج".