عاجل

البث المباشر

أسرة سعودية تقيم العزاء ليمني يعمل معهم منذ 50 عاماً

المصدر: العربية.نت - مريم الجابر

سطرت أسرة سعودية أجمل معاني الوفاء، حين أقامت مجلس عزاء لعاملها اليمني حسن عياش البالغ من العمر 70 عاماً، والذي عمل لديهم ما يقارب 50 عاما، حيث تربى معهم واعتبروه واحداً من أفراد أسرتهم.

وأوضح فهد الخزام كفيل العامل اليمني حسن عياش في حديث مع "العربية.نت"، أن العم حسن أتى إلى السعودية عام 1390هـ /1970، وعمل لدى إبراهيم الخزام في مزرعته، وكان راتبه حينها 75 ريالاً، وكان حسن بعد انتهاء جني ثمار النخيل يذهب لأهله باليمن، ويعود مرة أخرى مع بداية الموسم، فهو محب لحائل، رافضاً العمل في غيرها.

وأضاف: "سيرته عطرة ومن عرفه أحبه، ومعروف بمنطقة حائل، حيث ينادونه الناس (حسن الخزام) نسبة لعائلتنا لأنه أصبح واحداً منا، وكان يلتزم بنظام محدد من البيت للمزرعة للمسجد، وينام مبكراً".

وأشار إلى أنهم يعتبرونه بمثابة والدهم بعد وفاة والدهم عام 1396هـ/1976، وله تقدير واحترام بينهم.

وذكر الخزام: "يوم أمس الأربعاء أقامت له الأسرة مراسم الدفن والعزاء، واجتمع في المقبرة من نعرفهم وآخرون لا نعرفهم من جماعتنا، ومن سكان حائل ومن الجالية اليمنية".

وأضاف: "سألناه قبل فترة لو أنه توفي بالسعودية ماذا يريد أن يفعلون له؟ فكانت إجابته ادفنوني بجانب عمي إبراهيم، ولقد حققنا له هذه الأمنية ودفناه بجانب الوالد، وهذا أقل ما نقدمه للعم حسن يرحمه الله".

وأوضح الخزام، أن العم حسن عياش لديه ابن و6 بنات، وقد تم التواصل مع ابنه وإبلاغه بوفاة والدهم، وقال لنا إن والدي هو والدكم وحققوا له أمنيته بالدفن بالسعودية، وقام بإرسال وكالة لنا بالدفن.

وحول وفاة العم حسن عياش قال فهد الخزام: "العم حسن لديه 6 نخلات يتصدق بهن لله، حيث يقوم بتوزيع ثمار هذه النخلات على المحتاجين، وبيوم وفاته خرج صباحاً كالمعتاد وعلق الحبل بالنخلة وصعد إلى أعلى النخلة وأثناء قطفة للثمار سقط من أعلى النخلة".

وتابع فهد حديثه: "عندما خرجت إحدى أخواتي للمزرعة وجدت العم حسن تحت النخلة فقامت بالاتصال بنا وبالهلال الأحمر، وعند وصوله المستشفى أبلغونا بأنه توفي، وتقرير الطبيب الشرعي أكد أنه تعرض لسكتة قلبية وهو على النخلة".

مبيناً أنهم قاموا بإنهاء إجراءات الدفن بالتعاون مع السفارة اليمنية، ومكتب الجاليات اليمنية، وأيضا إمارة منطقة حائل.

إعلانات

الأكثر قراءة