عاجل

البث المباشر

محمد بن زايد يؤكد لمحمد بن سلمان وقوف الإمارات مع السعودية

المصدر: دبي - العربية.نت

تلقى الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد السعودي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، اتصالاً هاتفياً، الأحد، من الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وفق ما أوردت وكالة الأنباء السعودية (واس).

ودان ولي عهد أبوظبي خلال الاتصال، العمل الإرهابي الذي استهدف معملين تابعين لشركة أرامكو في بقيق وخريص، مؤكدا وقوف دولة الإمارات العربية المتحدة مع المملكة وما يمس أمنها.

وعبر ولي العهد السعودي عن شكره لولي عهد أبوظبي على استنكاره مثل هذه الأعمال الإرهابية، مؤكداً أن للمملكة القدرة على مواجهة هذا العدوان الإرهابي والتعامل معه.

وكان المتحدث الأمني بوزارة الداخلية السعودية قد صرح، السبت، بأنه "عند الساعة الرابعة من صباح السبت، باشرت فرق الأمن الصناعي بشركة أرامكو حريقين في معملين تابعين للشركة بمحافظة بقيق وهجرة خريص نتيجة استهدافهما بطائرات بدون طيار "درون"، حيث تمت السيطرة على الحريقين والحد من انتشارهما، وقد باشرت الجهات المختصة التحقيق في ذلك".

موضوع يهمك
?
أعلن الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح في كلمة بثها التلفزيون الرسمي، مساء الأحد، أن الانتخابات الرئاسية ستجري...

رئيس الجزائر المؤقت: انتخابات الرئاسة في 12 ديسمبر المغرب العربي

كما أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، مساء السبت، أن التحقيقات تجري بشأن الهجوم الإرهابي لمعملي شركة أرامكو لمعرفة الأطراف المتورطة.

وصرح المالكي أنه "بالإشارة للبيان الصادر عن المتحدث الأمني بوزارة الداخلية بشأن الهجوم الإرهابي صباح السبت على معملين تابعين لشركة أرامكو السعودية بمحافظة بقيق وهجرة خريص، وبناءً على التحقيقات الأولية المشتركة مع الجهات ذات العلاقة والمبنية على الدلائل والمؤشرات العملياتية والأدلة المادية بموقعي الهجوم الإرهابي فإن قيادة القوات المشتركة للتحالف تؤكد أن التحقيقات ما زالت جارية لمعرفة وتحديد الجهات المسؤولة عن التخطيط والتنفيذ لهذه الأعمال الإرهابية".

كذلك أكد "استمرار قيادة القوات المشتركة للتحالف باتخاذ وتنفيذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع هذه التهديدات الإرهابية للحفاظ على المقدرات الوطنية وكذلك أمن الطاقة العالمي وضمان استقرار الاقتصاد العالمي".

إعلانات