عاجل

البث المباشر

"الزيتة".. ساحرة تبوك الخلابة تتزين بالمطر والشلالات

المصدر: العربية.نت ـ محمد الحربي

تتشكل في منطقة "الزيتة"، أحد أجمل المواقع الطبيعية في تبوك، شمال السعودية، لوحات جمالية عبر جبالها الشاهقة الممتدة على جبال السروات المحاذية للبحر الأحمر، ورمالها الذهبية، مكونة شلالات متدفقة إثر الأمطار التي هطلت على المنطقة مؤخراً.

في حين سجلت لقطات مصور ضوئي حالات المطر، مخرجاً إبداعاً احترافياً في إظهار جماليات "الزيتة" التي يقصدها على الدوام هواة الرحلات وملاحقو السحب، نظير سرعة تشكل الشلالات المتدفقة من أعالي الجبال.

ويتراوح ارتفاع جبال "الزيتة" ما بين 500 إلى 1000 متر فوق سطح البحر، وتحتوي على ممرات وكهوف ذات طبيعة خلابة، وتشكيلات صخرية ساحرة، يقصدها المتنزهون وسط الجبال، في مشهد خيالي وخاصة حين تمتزج الرمال الذهبية بالجبال.

المصور الفوتوغرافي، فواز الحربي، يعرف أسرار "الزيتة" كثيراً، ويتنقل فيها بسلاسة كبيرة، وسط تجاويفها وكهوفها، واعتاد التجول في المنطقة خلال موسم الأمطار، حيث التقط العديد من الصور الاحترافية، التي تناقلتها منصات التواصل الاجتماعية.

موضوع يهمك
?
ذكرت صحيفة "لوفيغارو " الفرنسية أن الصحافي الإيراني روح الله زم، مدير موقع "آمد نيوز" الإخباري المعارض، تم اعتقاله في...

هل سلمت فرنسا الصحافي الإيراني مقابل رهينتين؟ هل سلمت فرنسا الصحافي الإيراني مقابل رهينتين؟ إيران

وقال الحربي في حديثه إلى "العربية.نت": "لدي الكثير من الصور والمشاهد الجمالية لجبال الزيتة، جمعتها على مدى السنوات الماضية، وتتنوع اللقطات ما بين الأمطار والثلوج والعواصف والرعود، فضلاً عن الأجواء الصافية خلال فصل الصيف".

وحول أمطار هذا العام قال: "استطعت التقاط العديد من الصور للمطر، الذي هطلت على الزيتة خلال اليومين الماضيين، وانتشرت تلك الصور بين منصات التواصل، وهو ما جعل الرحالة يحزمون أمتعتهم تجاه الزيتة ويقصدونها في رحلاتهم. ورغم جمال الصور، فإنها أقل من روعة المشاهد الحقيقية".

وأوضح أن "الزيتة من المواقع التي تستحق أن يقصدها الرحالة، فهي عالم لم يكتشف، وتتغير صوره بتغير الأجواء".

كلمات دالّة

#الزيتة, #تبوك, #السعودية

إعلانات