السعودية.. أشجار معمرة دولية تتوسط احتفال الزهور بالعوامية

نشر في: آخر تحديث:

اجتذبت ثلاث أشجار زيتون إسبانية معمرة، السياح في معرض مهرجان الزهور الأول بمحافظة القطيف شرق السعودية، حيث بلغت الشجرة الأكبر بينها 90 عاماً.

المهرجان الذي تفرد بنوعه للمرة الأولى في محافظة القطيف، وأقيم كأول محفل كرنفالي ضخم في المشروع الحضاري بوسط العوامية، افترشت ممراته مليون زهرة في نسق هندسي استعراضي لزهور موسمية صمم انتشارها في المشروع مهندستان ومهندس من الشباب السعوديين التابعين لبلدية المحافظة الجهة المنظمة للمهرجان.

واتخذ المهرجان الطابع الربيعي، مقدماً معرضاً من 16 ألف شجرة وشجيرة تنوعت إلى 300 نوع، بهدف تثقيف الزوار وتوعيتهم بيئياً من خلال تعريفهم بأهمية النباتات والزهور وفوائدها وأنواعها الملائمة للبيئة، وكيفية العناية بها، وأهمية المحافظة عليها، لنقلها لحدائقهم.

كما أن المهرجان مهتم بإدخال البهجة والفرح على الزوار، والدعوة للمحبة والسلام، إضافة لزيادة الحركة الاقتصادية وجذب الزوار من جميع المناطق من خلال 120 ركناً للأسر المنتجة.

المهرجان الذي جاء استعراضياً واقتصادياً وترفيهياً اجتذب السياح من المواطنين والمقيمين والقادمين بالتأشيرة السياحية من مختلف الجنسيات، وبلغ عدد زواره 40 ألفاً، حيث افتتحه رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد الحسيني، الخميس الماضي برعاية من أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير ويختتم يوم غد الاثنين.

وذكر رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد بن عبد المحسن الحسيني، أن المهرجان يتيح الفرص للموهوبين والمتميزين لإظهار مهاراتهم، لافتاً النظر إلى أن عدداً من الأركان في المهرجان تهدف إلى خلق أفكار متنوعة أمام زوار المهرجان، مشيراً إلى أن المهرجان يهدف إلى المساهمة بتنشيط الحركة السياحية في المحافظة وخلق فرص ترفيهية وبرامج ترويحية جديدة لسكان المحافظة وتنمية الحس الجمالي والذوق الفني لدى المواطن والمقيم على حد سواء.