خادم الحرمين الشريفين ورئيس الوزراء الياباني يعقدان جلسة مباحثات رسمية

نشر في: آخر تحديث:

عقد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، اليوم، جلسة مباحثات رسمية مع دولة رئيس وزراء اليابان، شينزو آبي.

وتم خلال المباحثات استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، وسبل تطويرها وتعزيزها، وآفاق التعاون وفق الرؤية السعودية اليابانية 2030.

كما تم التطرق للتعاون في مجالات السياحة وأمن الإمدادات والذكاء الاصطناعي والطاقة المتجددة، إضافة إلى بحث عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

واستقبل الأمير محمد بن سلمان في مخيمه الشتوي بالعلا، رئيس الوزراء الياباني على وقع عروض للفرق الشعبية التي قدمت عروضاً فنية من التراث الشعبي الذي يقام في المناسبات السعودية قديما. كما جرت جلسة مباحثات حول العلاقات الثنائية، خصوصا في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والثقافية بما فيها أوجه التعاون وفق الرؤية السعودية اليابانية 2030، إلى جانب استعراض الرؤى بشأن عدد من المسائل الإقليمية والدولية.

وكان رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، قد وصل السبت، إلى الرياض في أولى محطات جولته الخليجية، ومن المقرر أن يلتقي الملك سلمان، حيث يبحث الطرفان سبل تخفيف حدة التوتر الذي تشهده المنطقة.

هذا وتمتد جولة آبي مدة خمسة أيام، إذ تشمل بالإضافة إلى السعودية كلا من الإمارات وسلطنة عمان.

وكانت الحكومة اليابانية قد نفت أنباء صحافية تحدثت عن إلغاء الزيارة بسبب التوترات التي تشهدها المنطقة.

ونقلت وكالة "رويترز" عن الناطق باسم الحكومة اليابانية يوشيهيدي سوجا، قوله في مؤتمر صحافي، إن الزيارة تهدف "لتبادل الآراء مع البلدان الثلاثة".