السعودية تعلن فتح الطواف لغير المعتمرين

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت المملكة العربية السعودية، الجمعة، أن فتح الطواف لغير المعتمرين سيكون بدءا من فجر السبت.

في التفاصيل، أعلن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز أصدر أمرا، بفتح المطاف للطائفين من غير المعتمرين اعتبارا من فجر السبت.

وشدد السديس على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتعاون مع كافة العاملين في المسجد الحرام لخدمة مرتاديه.

كما أكد على حرص القيادة على متابعة توفير سبل الراحة والطمأنينة والأمن والسلام للمواطنين والمقيمين.

استنادا إلى الشريعة

من جهة أخرى، أوضح السديس أن قرار إغلاق الحرمين الشريفين بعد انتهاء صلاة العشاء بساعة وإعادة فتحهما قبل صلاة الفجر بساعة يأتي استكمالاً للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي تقوم بها المملكة لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد، ولإبقاء بيئة الحرمين الشريفين مثالية نموذجية خالية من الأمراض والأوبئة، مشيرا إلى أن القرار يجسد بجلاء حرص القيادة على صحة وسلامة ضيوف الرحمن.

وبين أيضا أن الإجراءات الاحترازية شملت منع الاعتكاف أو الافتراش، أو إدخال الأطعمة والمشروبات إلى الحرمين الشريفين، وإغلاق مشارب زمزم، ومثل ذلك فقد تضمنت الإجراءات الاحترازية إغلاق المسجد القديم من الحرم النبوي الشريف.

كما أوضح أن هذه الإجراءات استندت على قواعد الشريعة، بضرورة حفظ النفس والبدن وسد الذرائع وتَوَقِي الأمراض والأوبئة.

وذكر أن الرئاسة بكامل طاقمها على أهبة الاستعداد وتبذل أقصى الجهود لخدمة قاصدي الحرمين الشريفين بما يمكنهم من أداء عباداتهم بكل يسر وسهولة، مشيداً بتعاون مختلف الجهات المعنية ذات العلاقة الأمنية أو الحكومية أو الأهلية، منوهاً بسرعة التجاوب والتفاني المطلق.

يشار إلى الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، كانت أعلنت أنه ووفقاً للإجراءات الصحية الاحترازية الموصى بها من قبل الجهات المختصة، ولأهمية المحافظة على نظافة الحرمين الشريفين لمنع انتشار العدوى، ولضرورة تكثيف أعمال التنظيف والتعقيم في الحرمين الشريفين، وذلك في غير أوقات الصلاة، فقد تقرر إغلاق الحرمين الشريفين بعد انتهاء صلاة العشاء بساعة وإعادة فتحهما قبل صلاة الفجر بساعة.