عاجل

البث المباشر

حل لغز الخطف بعد أعوام بالقطيف.. خبايا تكشف لأول مرة

المصدر: دبي - العربية نت

على الرغم من مرور مدة لا بأس بها على انتهاء قضية الشباب المخطوفين في السعودية منذ سنوات طويلة بعودتهم إلى عائلاتهم، إلا أن تلك القصة التي شغلت الشارع السعودي ما زالت مستمرة بحصد مزيد من الاهتمام مع خباياها التي تكشف يوما بعد يوم.

موضوع يهمك
?
أوضح المتحدث الرسمي لإمارة المنطقة الشرقية أن الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، وجه بدراسة طلب والد المفقود نسيم...

السعودية.. أمير الشرقية يوجه بدراسة طلب والد أحد المخطوفين السعودية.. أمير الشرقية يوجه بدراسة طلب والد أحد المخطوفين السعودية

فبعدما عاش المخطوفون أكثر من عقدين بلا تعليم ولا أوراق ثبوتية، حل لغز قصتهم بمحض الصدفة وبفطنة موظفة لم تقتنع
بتبريرات قدمتها خاطفتهم "مريم" حين توجهت قبل القبض عليها إلى وزارة العمل والتنمية الاجتماعية طالبة استخراج وثائق رسمية لتكون حاضنة للشبان الثلاثة.

موظفة يقظة

الموظفة إيمان الفرطوشي كانت يقظة بشكل كاف لتكشف خيوط القضية التي لم يستوعبها عقل، فلم تقتنع الفرطوشي بـ"شهادة ميلاد" قدمتها الخاطفة تثبت فيها أنها تكفل مخطوفًا نسبته لزوجها تحت اسم "أنس خالد مهنا حمود"، وعند التدقيق قليلا ارتبكت وادعت أنها احتضنت الأبناء بطريقة غير نظامية ولا توجد لديها أوراق ميلاد.

الخنيزي الخنيزي

دهشت الموظفة لما سمعت، ملأ الشك قلبها فطلبت منها كتابة طلب بخط اليد، كي تثبت عليها اعترافًا خطيا رسميا منها، وأرفقت الورقة بتوصية للمسؤولين بشكوكها تجاه الخاطفة، وطلبت تحقيقًا، وبالفعل تم رفع الأمر للجهات الأمنية.

يشار إلى أن الخاطفة كانت نجحت سابقا بتسجيل أحد المخطوفين، وهو نايف باسم أحد أزواجها، إلا أنها فشلت بتسجيل "الخنيزي والعماري" باسم زوجها الذي تزوجته لاحقا بعد طلاقها من زوجها الثاني مهنا، وهو ما ساهم بكشف قضيتها.

صندوق مدفون

ما إن وصل طلب التحقيق إلى الجهات الأمنية حتى أصدرت أمر إيقاف بحق الخاطفة، وتوجهت إلى بيتها وبدأت تفتيشه، لتجد صندوقا مدفونا في منزلها، يحوي صورا للأبناء "المختطفين" بعد ولادتهم مباشرة وفي مراحل مختلفة من حياتهم، والغريب أنهم عثروا أيضًا في الصندوق على "الحبل السري" لكل واحد منهم، كما عثروا على صور لرجال لم يتم التعرف عليهم.

أحضر الشباب المخطوفون، وحقق معهم وبعد فحص حمض الـ DNA تبين أن الحمض مختلف، لم يبق أمام الخاطفة إلا الاعتراف، فاعترفت بفعلتها وأن لها ولدًا وبنتًا فقط.

القرادي وعمه القرادي وعمه

"خالد مهنا" زوج الخاطفة، الذي كان أول من ظهر اسمه للعلن بناءً على شهادة الميلاد المزعومة لنايف، اعترف بمقابلة معه بنسب نايف له، ليقبض عليه بعدها.

أما جيران الخاطفة مريم، فأفادوا بوجود طرف آخر في القضية، وهو يمني الجنسية يدعى منصور، لم يذكر سابقًا، ادعى في تصريح له أنه مجرد "سائق" كان يعمل لدى الخاطفة قبل نحو 12 عاما. قبض عليه وأثناء التحقيق اعترف أنه متزوج بعقد عرفي من الخاطفة منذ نحو 20 عاما.

زواج عرفي و4 زيجات

أما عائلة الخاطفة، فقد قاطعتها منذ مدة طويلة، وقد توفي والدها بعد خلافات بينهما.

وأفاد الجيران بدورهم أن مريم شخصية مضطربة، بحسب تعبيرهم، فقد فوجئوا بخبر الخطف، فطوال سنوات عديدة لم يلمحوا أي أبناء بعهدتها، وكانت أعمار أبنائها المفترضين فوق الـ15 عاما عندما رآهم الجيران لأول مرة.

وتنقلت المتهمة كثيرا مع الأبناء المزعومين في عدة أحياء ومنازل لإبعاد الشبهات، وطلقت وتزوجت من 4 أزواج، كان الخامس "منصور اليمني".

ابنة ربما مخطوفة

ولا يزال لمريم ابن اسمه "محمد"، وابنة أخرى متزوجة في حفر الباطن، لكن الشكوك تحوم أيضًا حول وجود ابنة ثانية في سن الـ17 عاما، ألمح الجيران أنهم رأوها ذات مرة، وهناك شكوك بأنها مختطفة وقد تكون هي "ابتهال المطيري" التي فقدتها أسرتها قبل نحو 14 عاما وعمرها آنذاك 3 سنوات.

برغم كل ما حدث، فقد كان للشباب المخطوفين رأي آخر تجاه السيدة التي أكدوا أنها كانت طيبة، حيث أكد كل من الخنيزي، والعماري، والقرادي، أن عائلاتهم تنازلت عن حقها الخاص في القضية إكراما لهم.

إلى ذلك عاد الأمل لعائلات سعودية فقدت أبناءها منذ أكثر من عقدين، بعد هذه القصة بأن يلم القدر شملهم مع أبنائهم بعد كل هذه السنوات.

كلمات دالّة

#السعوديين, #القطيف

إعلانات