السعودية: 15 إصابة بكورونا.. وتعطيل المدارس إجراء وقائي

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الصحة السعودية اليوم الاثنين، أن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في المملكة بلغ 15 حالة، موضحةً أن 11 منها تعود لأشخاص قدموا للسعودية من الخارج.

وشدد المتحدث باسم الوزارة خلال مؤتمر صحفي أنه لم يتم تسجيل أي إصابات بفيروس كورونا في المنشآت التعليمية، موضحاً أن "تعطيل المدارس إجراء وقائي لمنع انتشار الفيروس".

وشدد المتحدث على أن الوزارة تتعامل "بشفافية في إجراءات مواجهة فيروس كورونا"، مؤكداً أن "الإجراءات التي تم اتخاذها احترازية لمنع تفشي الفيروس".

وكانت وزارة التعليم السعودية، قد أعلنت أمس الأحد، تعليق الدراسة في مدارس وجامعات المملكة بدءًا من اليوم الاثنين وحتى إشعار آخر، وذلك وفقاً للإجراءات الوقائية والاحترازية الموصى بها من قبل الجهات الصحية المختصة في المملكة في إطار الجهود للسيطرة على فيروس كورونا. ويشمل القرار مدارس ومؤسسات التعليم العام والأهلي والجامعي والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الحكومية والأهلية.

من جهتها أعلنت وزارة الداخلية السعودية أمس الأحد تعليق الدخول والخروج من محافظة القطيف مؤقتاً بسبب رصد إصابات بفيروس كورونا المستجد في المحافظة.

كما أعلنت السعودية مساء الأحد تعليق سفر المواطنين والمقيمين مؤقتاً من وإلى عدد من الدول للسيطرة والحد من انتشار فيروس كورونا، وذلك إلحاقاً لقرار الحكومة السعودية، قصر الدخول إلى أراضيها مؤقتًا للقادمين من الإمارات والكويت والبحرين على المنافذ الجوية فقط. وهذه الدول هي الإمارات العربية المتحدة، والكويت، والبحرين، ولبنان، وسوريا، وكوريا الجنوبية، ومصر، وإيطاليا، والعراق.

كما قررت السعودية إيقاف الرحلات الجوية والبحرية بين المملكة والدول المذكورة. واستثنى المصدر من ذلك رحلات الإجلاء والشحن والتجارة، مع اتخاذ الاحتياطات اللازمة والضرورية.