وزير الثقافة يُكلّف جاسر الحربش رئيساً تنفيذياً لهيئة التراث

نشر في: آخر تحديث:

أصدر وزير الثقافة السعودي، الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان، قراراً بتكليف جاسر بن سليمان الحربش رئيساً تنفيذياً لهيئة التراث، وذلك ضمن جهود وزارة الثقافة الرامية لتنظيم قطاع التراث وتطويره ودعم الناشطين فيه.

ويمتلك الحربش تجربة ثرية في خدمة التراث، حيث شغل منصب المشرف العام على البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية "بارع"، وساهم مع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني (سابقاً) في تأسيس وتشغيل البرنامج وتنفيذ مشاريع المرحلة الأولى منه التي تضمنت مسودة نظام الحرف الوطني وتدشين السجل الوطني للحرفيين والموافقة على تأسيس الشركة الوطنية للحرف، وفق وكالة الأنباء السعودية "واس".

كما ساهم في تأسيس شركة تراثنا للمسؤولية الاجتماعية مع أرامكو السعودية. إضافة إلى مشاريع أخرى في التوثيق والتسويق والبناء المؤسسي لقطاع الحرف والصناعات اليدوية، ونال الماجستير والدكتوراه في الهندسة وعلوم الحاسب من جامعة كونيتيكت بالولايات المتحدة الأميركية.

إلى ذلك ستتولى هيئة التراث مجموعة من المهام والاختصاصات في سبيل تنظيم وتطوير قطاع التراث مثل رسم استراتيجية تطوير القطاع ومتابعة تنفيذها تحت إشراف الوزارة، والترخيص للأنشطة ذات العلاقة بمجال التراث، إلى جانب وضع التنظيمات الخاصة بالقطاع وتشجيع التمويل والاستثمار في المجالات ذات العلاقة باختصاصات الهيئة. وستعمل الهيئة على تقديم الدورات التدريبية والبرامج المهنية، إضافة إلى دعم حماية حقوق الملكية الفكرية في المجالات ذات العلاقة بالتراث.

ويأتي إطلاق وزارة الثقافة لهيئة مختصة بالتراث من منطلق إيمانها بأهمية المحافظة على التراث الوطني بمختلف أنواعه المادية وغير المادية، وضرورة تنميته وتطويره ليعبر عن الرمزية الحضارية لتاريخ المملكة العربية كالسعودية.

وتعد الهيئة واحدة من 11 هيئة ثقافية أطلقتها الوزارة لإدارة القطاع الثقافي السعودي بمختلف اتجاهاته وتخصصاته، ودعم المواهب السعودية المتخصصة في مختلف مناطق المملكة.