عودة "الكروز" السياحية بعد الاشتباه بإصابة راكب بكورونا

تم عزل الحالة وتوجيه جميع الركاب للبقاء في أجنحتهم لحين عودة السفينة للميناء

نشر في: آخر تحديث:

كشفت "شركة البحر الأحمر للسفن السياحية" عن الإجراءات التي اتخذها الطاقم الصحي لسفينة "الكروز" السياحية التي انطلقت مؤخراً في رحلة داخلية بالسعودية بعد الاشتباه بإصابة أحد الركاب بفيروس كورونا.

وأوضحت الشركة، في بيان لها اليوم السبت، أنه تم عزل الحالة المشتبه بها على الفور، وتوجيه جميع الركاب للبقاء في أجنحتهم الخاصة، بحسب البروتوكولات المعتمدة من قبل وزارة الصحة.

وأضافت أنه، وحرصاً على سلامة الجميع، عادت السفينة اليوم إلى ميناء مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، حيث كان في استقبالها طاقم من وزارة الصحة للمساعدة في تطبيق إجراءات السلامة.

وبينت أنه تم تحويل الحالة المشتبه بها إلى المستشفى لإكمال تقديم الإجراءات الصحية لها، كما تم حصر المخالطين لها لمتابعتهم.

يذكر أن ميناء الملك عبدالله في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية برابغ (غرب السعودية) كان قد شهد قبل يومين بداية تشغيل الرحلات السياحية عبر سفينة "الكروز" التي تنطلق إلى ميناء ينبع التجاري ومنه إلى جزيرة سندالا بمنطقة نيوم.

هذه الرحلات السياحية هي الأولى من نوعها في السعودية، ويشرف عليها مقدمو خدمات من الطراز العالمي وجهت لهم الهيئة السعودية للسياحة الدعوة لتقديم أرقى الخدمات للمصطافين ضمن فعاليات موسم صيف السعودية "تنفس".