ميليشيات إيران

وزير الدفاع البريطاني: نساند السعودية للتصدي لتهديدات إيران

بن والاس لـ"العربية": سنمنح السعودية تراخيص أسلحة جديدة

نشر في: آخر تحديث:

كشف وزير الدفاع البريطاني بن والاس، في مقابلة مع "العربية"، أن العلاقة بين بلاده والمملكة العربية السعودية واحدة من أطول العلاقات في المنطقة، ووصفها بـ"العميقة"، مشددا على أنه من المهم لبلاده الحفاظ على أمن السعودية من التهديد الإيراني أو هجوم الميليشيات الحوثية.

وقال: "أولا، العلاقات الأمنية البريطانية مع المملكة العربية السعودية هي واحدة من أطول وأقدم العلاقات في المنطقة، وحتما أقدم من أي علاقة مع الحلفاء الغربيين. نحن كنا دوما نقف جنبا إلى جنب لمدة مئة عام تقريبا في الكثير من المواضيع بين بريطانيا والمملكة العربية السعودية. علاقتنا عميقة وطويلة وليست فقط متعلقة ببيع الأسلحة والتعاون الدفاعي. إنها أيضا متعلقة بعملنا معا بشكل مبدئي. نحن نساعد في الحفاظ على أمن السعودية سواء من هجوم الحوثيين عبر الطائرات المسيرة بدون طيار أو صواريخ الكروز، أو حتى من التهديد الإيراني. هذا أمر مهم جدا الحفاظ عليه في المنطقة".

وأشار أيضا إلى أن الإيرانيين يستخدمون الحروب الإلكترونية لتهديد الملاحة البحرية في الخليج، مشددا على أهمية التصدي لهذا الخطر.

وأضاف: "الإيرانيون يستخدمون الحروب الإلكترونية طول الوقت لتهديد الملاحة البحرية ومصالح السعودية والإمارات، ويجب علينا المساعدة لمواجهة هذا الخطر. الحفاظ على مضيق هرمز واقتصاد دول الخليج ليس فقط مهما للمملكة المتحدة وحسب، بل للمنطقة ككل".

والاس كشف أيضا أن بلاده ستمنح السعودية تراخيص أسلحة جديدة، وقال إن العلاقة العسكرية مع السعودية ليست تجارة فحسب، بل شراكة متكاملة في إنتاج وتصنيع أنظمة الدفاع الجوي.

وأضاف: "نعم نحن سنقوم بذلك، أعلنّا في وزارة الدفاع منذ أسابيع قليلة أننا سنعيد تجارتنا العسكرية مع السعودية في المجال الجوي. بالنسبة لنا هي ليست مسألة تجارة وحسب، بل إنها شراكة متكاملة. الشركة البريطانية للأنظمة الجوية تعمل جنبا إلى جنب مع السعودية في مجالات الدفاع الجوي من أجل المشاركة في إنتاج وتصنيع هذه المنتجات. هذه شراكة حقيقية في المجال الدفاعي الجوي".