هذا قدمه مركز الملك سلمان للإغاثة لـ53 دولة خلال أغسطس

نشر في: آخر تحديث:

قام مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية منذ إنشائه في مايو 2015م حتى شهر أغسطس 2020م بتقديم 1,350 مشروعاً إنسانياً شملت 53 دولة حول العالم، بالتعاون مع 144 شريكاً محلياً وإقليمياً ودولياً، حيث كان لقطاع الأمن الغذائي 458 مشروعاً، والقطاع الصحي 359 مشروعاً، وقطاع الإيواء 152 مشروعاً، والقطاع التعليمي 74 مشروعاً، وقطاع المياه والإصحاح البيئي 60 مشروعاً، وقطاع دعم وتنسيق العمليات الإنسانية 49 مشروعاً، وقطاع التعافي المبكر 46 مشروعاً، وقطاع الحماية 31 مشروعاً، إضافة إلى مشروع واحد في قطاع الاتصالات في حالات الطوارئ، كما تم تنفيذ 23 مشروعاً في قطاع الأعمال الخيرية، و15 مشروعاً في قطاع الخدمات.

وجاء في مقدمة الدول المستفيدة الجمهورية اليمنية، تليها دولة فلسطين، ثم الجمهورية العربية السورية، وبعدها الصومال.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية "واس"، فقد نفذ المركز في اليمن حتى الشهر الماضي 502 مشروع بالتعاون مع 80 شريكاً، كان للقطاع الصحي 224 مشروعاً، وقطاع الأمن الغذائي 95 مشروعاً، و28 مشروعاً نُفذت في مجال دعم وتنسيق العمليات الإنسانية، و21 مشروعاً في مجال التعافي المبكر، و28 مشروعاً في قطاع المياه والإصحاح البيئي، و35 مشروعاً في مجال الإيواء، و22 مشروعاً في قطاع الحماية، و15 مشروعاً في القطاع التعليمي، و7 مشاريع في الخدمات اللوجستية، و7 مشاريع أخرى في التغذية، إضافة إلى مشروع واحد في الاتصالات في حالات الطوارئ، فضلاً عن 19 مشروعاً في قطاعات أخرى.

وفي فلسطين قام المركز بتنفيذ 88 مشروعاً لدعم العمل الإنساني بالتعاون مع 17 شريكاً، حيث نفذ 20 مشروعاً في القطاع الصحي، و33 مشروعاً في الأمن الغذائي، و12 مشروعاً في الإيواء، و11 مشروعاً آخر في قطاع التعليم، ومشروعين في الخدمات اللوجستية، ومشروعين آخرين في المياه والإصحاح البيئي، ومشروعين في التعافي المبكر، إضافة إلى مشروع واحد في الحماية، وآخر في مجال دعم وتنسيق العمليات الإنسانية، و4 مشاريع في قطاعات متعددة.

كما نفذ المركز حتى أغسطس الماضي 225 مشروعاً في سوريا بالتعاون مع 40 شريكاً، كان لقطاع الأمن الغذائي 83 مشروعاً، وقطاع الإيواء 56 مشروعاً، وقطاع الصحة 37 مشروعاً، و12 مشروعاً في التعليم، و4 مشاريع في الأعمال الخيرية و5 مشاريع في الحماية، و3 مشاريع في قطاع المياه والإصحاح البيئي، و3 مشاريع أخرى في التعافي المبكر، إضافة إلى مشروعين في قطاع التغذية، ومشروع واحد في الخدمات اللوجستية، وآخر في دعم وتنسيق العمليات الإنسانية، فضلاً عن 18 مشروعاً في قطاعات أخرى.

ونفذ مركز الملك سلمان للإغاثة للمتضررين في الصومال 53 مشروعًا، بالتعاون مع 7 شركاء، شملت 27 مشروعًا في مجال الأمن الغذائي، و10 مشاريع في المجال الصحي، و4 مشاريع في المياه والإصحاح البيئي، ومشروعين اثنين في القطاع الإيوائي و4 مشاريع في التعافي المبكر، ومشروعين في قطاع التغذية، إضافة إلى مشروع واحد في دعم وتنسيق العمليات الإنسانية، فضلاً عن دعم المركز 3 مشاريع في قطاعات متعددة.

وتأتي هذه المشاريع في إطار سعي المملكة العربية السعودية -ممثلة بمركز الملك سلمان للإغاثة - الحثيث لتوفير مختلف الخدمات للشعوب والدول المحتاجة ودعم البرامج والمشاريع الإنسانية والإغاثية فيها والعمل لتحسين ظروف المعيشة في ظل توجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمين بالوقوف مع الدول الشقيقة والصديقة للتخفيف من معاناتهم.