وزير خارجية السعودية يبحث مع بيدرسون جهود حل الأزمة بسوريا

الأمير فيصل بن فرحان بحث مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا مستجدات الأزمة

نشر في: آخر تحديث:

استقبل وزير الخارجية السعودي، الأمير فيصل بن فرحان بن عبدالله، في مقر الوزارة بالرياض اليوم الأربعاء، مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا غير بيدرسون.

وجرى خلال الاستقبال بحث مستجدات الأزمة السورية والجهود السياسية المبذولة حيالها.

وتشهد سوريا نزاعاً دامياً منذ العام 2011 تسبّب بمقتل أكثر من 380 ألف شخص، وألحق دماراً هائلاً بالبنى التحتية والقطاعات المنتجة وأدى إلى نزوح وتشريد ملايين السكان داخل البلاد وخارجها.

وبعدما شهدت الحرب في سوريا مرحلة من الهدوء مؤخراً، عادت واندلعت في الأيام الماضية اشتباكات عنيفة بين الفصائل الموالية لتركيا والقوات الكردية.

على صعيد آخر، تشن إسرائيل بين الحين والآخر غارات على أهداف إيرانية في سوريا. وقد قُتل ثمانية مقاتلين موالين لإيران جراء القصف الإسرائيلي، الذي استهدف ليلاً مواقع عسكرية في سوريا، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان الأربعاء.

وشنّت إسرائيل ليل الثلاثاء الأربعاء ضربات استهدفت، وفق المرصد، مركزاً ومخزن أسلحة تابعاً للقوات الإيرانية وحزب الله اللبناني في منطقة جبل المانع في ريف دمشق الجنوبي. كما طالت مركزاً لمجموعة "المقاومة السورية لتحرير الجولان" في القنيطرة (جنوباً) عند الحدود السورية مع الجولان المحتل.