أضخم حاجة تؤدي مناسكها بواسطة الإسعاف

نشر في: آخر تحديث:

لا تعرف اليأس ولا حتى الملل، وهي أرملة فلسطينية تزن 300 كيلوغرام قدمت ضمن برنامج خادم الحرمين الشريفين لحجاج أسر الضحايا الفلسطينيين من القصف الإسرائيلي، وقد تكون أول حاجه بهذا الوزن تحج وتجول المشاعر المقدسة.

نعمة مرهون التي تجاوز عمرها الـ55 عاماً قدمت من "خان يونس" بفلسطين المحتلة إلى القاهرة ثم إلى السعودية، لأداء فريضة الحج على نفقة العاهل السعودي .

تروي نعمة لـ"العربية.نت" أن قدومها لأداء فريضة الحج جاء بالصدفة بعدما سمعت أن خادم الحرمين الشريفين تكفل بحج أسر الشهداء، حيث إن زوجها استشهد قبل 14 سنة، من دون أن تنجب منه طفلاً، وأصبحت شقيقتها ترعاها وتتكفل بمعيشتها.

تتنقل نعمة في المشاعر كان عبر سيارات الإسعاف، أو عبر كرسي كهربائي خاص، بعدما أتلفت 6 كراسي متحركة بسبب وزنها .