عاجل

البث المباشر

أكثر من 33 ألف ناخب في الشرقية

المصدر: دبي - العربية.نت

كشفت اللجنة المحلية للانتخابات البلدية في المنطقة الشرقية أن أعداد الناخبين والمرشحين شهدت تزايدا كبيرا مع قرب انتهاء مرحلة قيد الناخبين وتسجيل المرشحين، من خلال الإقبال الكبير على المراكز الانتخابية.

وأوضح مدير عام إدارة العلاقات العامة والإعلام المتحدث الإعلامي رئيس اللجنة الإعلامية للانتخابات البلدية بالمنطقة الشرقية محمد بن عبدالعزيز الصفيان أن 165 مركزا انتخابيا سجل منذ بداية مرحلة قيد الناخبين 50110 ناخبين وناخبات ، عاداً هذا الرقم دليلا على تسارع وتيرة الانتخابات البلدية في المنطقة الشرقية خاصة مع قرب موعد انتهاء تسجيل قيد الناخبين الذي ينتهي يوم الاثنين القادم، مشيرا إلى أن المراكز الانتخابية بدأت تشهد إقبالا كبيرا ومتزايدا في أعداد الناخبين.

ولفت النظر إلى أن الإحصائية الأخيرة لأعداد الناخبين حتى يوم أمس الخميس، سجلت 50110 ناخبين وناخبات ، بواقع 33172 ناخباً، 16938 ناخبة، منوهاً بالجهود الكبيرة التي بذلتها وتبذلها جميع اللجان والفرق المساندة والإعلامية والتي عملت كفريق واحد قبل وبعد انطلاق مراحل الانتخابات لتعريف أهالي المنطقة الشرقية، وتوعيتهم بأهمية المشاركة في الانتخابات البلدية ودورها في المشاركة في اتخاذ القرار، مؤكدا أن جميع الدوائر والمراكز الانتخابية جهزت لتنطلق المراحل الانتخابية في أوقاتها المحددة كما عملت اللجنة التقنية على توفير التجهيزات التقنية الخاصة بالانتخابات البلدية لتسهيل العملية الانتخابية في مراحلها المختلفة.

وأبان أن عدد المرشحين بلغ 481 مرشحاً ، بواقع 433 مرشحاً، 48 مرشحة، ما يعني أن الناخبين ستكون أمامهم فرصة كبيرة في اختيار المرشح أو المرشحة المناسب لهم الذي سيمثلهم في المجلس البلدي، وهو أحد أهم أهداف الانتخابات البلدية"، عادا زيادة أعداد المرشحين والمرشحين فرصة كبيرة للناخبين لتوفر العديد من المرشحين لديهم لاختيار الأفضل لتمثيلهم في المجلس البلدي، وبالتالي العمل على تلبية احتياجاتهم وتحقيق تطلعاتهم بشكل كبير.

وأشار الصفيان إلى أن هذه الأعداد ستتزايد بشكل أكبر خلال الأيام القادمة، خاصة مع قرب نهاية مرحلة قيد الناخبين، مؤكدا أن الإجراءات الجديدة التي أقرّتها اللجنة العامة للانتخابات البلدية المتمثلة في تسهيلات عديدة لمرحلة قيد الناخبين، أسهمت بشكل كبير في زيادة إقبال الناخبين على المراكز الانتخابية، وهذا ما لاحظته اللجنة المحلية في المنطقة الشرقية، وقد كثّفت اللجنة الإعلامية للانتخابات البلدية أعمال الحملة التي بدأتها مؤخرا بهدف توعية المجتمع وتثقيفه.

وشدد على أن اللجنة المحلية للانتخابات البلدية في المنطقة الشرقية تعمل على تذليل أي صعوبات أو معوقات قد تواجه الناخبين أو المرشحين في أي مرحلة انتخابية، مؤكداً على أنه لم يتبقى على نهاية مرحلة قيد الناخبين سوى أيام معدودة، ومن المتوقع أن تتزايد الأعداد خلال هذه الفترة، لأنه لم يتبقى سوى أيام معدودة على انتهاء مرحلة قيد الناخبين وتسجيل المرشحين، داعيا الجميع لضرورة المشاركة في العملية الانتخابية واعتبارها أهم خطوة في تطوير الخدمات البلدية في المملكة .

إعلانات