عاجل

البث المباشر

مقطع فيديو يوقع ببنجلاديشي عذب وقتل طفلاً

المصدر: الرياض- العربية.نت

ضبطت الاجهزة الامنية في شعبة التحريات والبحث الجنائي في شرطة جدة، سائقا بنجلاديشيا قام قبل شهرين بتعذيب طفل عمره 13 عاما حتى الموت قبل حضوره الى المملكة. وكان الجاني قد اشترك مع آخرين في الجريمة وتصويرها بهاتف نقال، وذلك قبل مجيئه إلى المملكة والتي غادر اليها على عجل رغم حظر السفر الذي فرض عليه من قبل الجهات الامنية في بلاده، ولكنه هرب عقب سماعه أنباء عن اعتقال أخيه وآخرين على خلفية الجريمة التي أشغلت الرأي العام في بنجلاديش وتداولتها وسائل الاعلام هناك.

ووفقاً لـ صحيفة عكاظ، فأن المعلومات أشارت الى ان المتهم قيد الطفل في عمود واعتدى عليه بالضرب حتى مات وصور جريمته ونشرها على مواقع التواصل الاجتماعية في بنجلادش، فيما اظهرت التحقيقات في بلده بوجوده في المملكة حيث يعمل سائقا.

وتم الايقاع بالمجرم بعدما حضر الى القنصلية البنجلاديشية احد رعايها وقدم معلومات عن الجاني الذي يدعى كمرول اسلام عبدالملك ويعمل سائقا خاصا تحت كفالة احد المواطنين في حي الروابي وبناء عليه تواصلت القنصلية مع كفيل المجرم وطلبت منه مراجعتها.

وبسماع اقوال المجرم، ادعى بأن الطفل قام بمحاولة سرقة دراجته وبناء عليه اعتدى عليه بالضرب ولم يعلم انه مات، كما انه انكر معرفته بتصوير الجريمة، فيما نفى اخرون الرواية، مؤكدين ان الجاني ادعى ان الطفل سرق بعض الخضار والفواكه والتي كان يبيعها على عربة يتنقل بها بين الاحياء في بنغلاديش، وقد شك في عدة اشخاص قبل ان يشاهد الطفل امامه ليتم ايقافه، مؤكدا انه اللص وشرع مع اخرين في تعذيبه وضربه مستخدما عصا وقد قام بتقييد يده اليسرى الى عمود وساعده احد الاشخاص في ربط الحبل الاسود حول يد الطفل والذي كان يصرخ متألما من الضربات المتلاحقة على جسده، فيما أحدث الفيديو غضبا واسعا في بنجلاديش وقد تم تسجيله أمام عدة محلات مغلقة في أحد الأسواق بالعاصمة دكا. تابع التحقيق مدير شرطة جدة اللواء مسعود العدواني، ووجه بسرعة ضبط الجاني وإحالته لجهات الاختصاص تمهيدا لترحيله الى بلاده.

إعلانات