الامتياز (Franshise)

ياسين عبد الرحمن الجفري

نشر في: آخر تحديث:

يعتبر الامتياز واحداً من أهم السبل التي تساعد على تنمية الأعمال الصغيرة والتي تساعد على النمو والتحسن. حيث يكون هناك تعاون بين الشركة صاحبة الفكرة والأفراد الراغبين في ممارسة الأعمال والاستثمار والمحصلة هي تنمية الاقتصاد المحلي ونموه. ويساهم الامتياز في دعم الأعمال من زاوية مركزية الشراء والترويج والخطط التسويقية وتطوير المنتجات. ويركز المرخص أو المستثمر في الامتياز على التشغيل والإشراف والمتابعة وإنجاح العمليات ويقوم بتوفير الانتشار والسيولة. وتكون في العادة المعادلة هنا نجاح الطرفين وتحقيق المنفعة لهما. ويستلزم وجود فكرة جيدة لصاحب الامتياز تخطط بعناية ويوفّر لها سبل النجاح من زاوية المنتج ومدخلات الإنتاج والتسويق والترويج له ليتكامل مع المرخص أو المستثمر في الامتياز. وبالتالي هنا يكون نوع من التكافل والتعاضد بين الطرفين والنتيجة نجاح الكل. ونجد أن الامتياز منتشر بصورة كبيرة في معظم دول العالم وهو أساس مهم لتكوين وإنجاح الأعمال الصغيرة.

والسؤال الذي يتبادر في ذهننا لماذا لم يستطع الامتياز أن يفيد الأعمال الصغيرة في بلادنا ولم يكن له اليد الطولى في تطوير وتحسين الاقتصاد المحلي وتنميته ودخول عدد كبير من صغار المستثمرين فيه؟.. وهو سؤال مهم وحيوي يمكن أن يسهم في تحسين وتطوير بيئة الأعمال والاقتصاد المحلي.

في الواقع يمكن أن يُردَّ الى عدة أسباب أهمها أن نمط الأعمال وحجم المتطلبات من الشركات العالمية سبب أساسي. حيث عادة ما يتم الإقبال على الامتياز من كبار رجال الأعمال والاستفادة من تكوين عدد من المواقع ويتحول من نشاط يجذب عدداً كبيراً الى نشاط احتكاري يختص بمستثمر وحيد. والمتطلبات من مبالغ واستثمار في ظل إحجام البنوك عن الدعم وتوفير التمويل للقادرين أصحاب الجيوب العميقة. والشركات العالمية لا شك أنها تجد الراحة في التعامل مع طرف واحد قادر مالياً وراغب ولا يناقش. يضاف لها أن معظم أفكار الامتياز هي أفكار مكتملة مستوردة من خارج الحدود ولا توجد أفكار مطورة محلياً من قبل رواد الأعمال وإن شهدنا الآن نوعاً من المنحنى الجديد من قبل بعض رواد الأعمال والتي تستلزم وجود وقت لدفع العجلة. علاوة على أن ثقافة الاستثمار واقتحام مجال الأعمال من قبل صغار المستثمرين ركزت على الوسائل السهلة مثل العقار وسوق الأسهم، يضاف لها عدم قدرة الموظفين الحكوميين في الماضي من الحصول على سجلات تجارية والدخول في مجال الأعمال مما قلل من عدد الراغبين في الاستثمار والدخول.

وتطول القائمة هنا حول الموانع والمؤثرات السلبية لمجال مهم وحيوي ويحتاج إلى معالجة.

*نقلاً عن "المدينة"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.