عاجل

البث المباشر

مرحاض صديق للبيئة على جبل إيفرست

المصدر: بكين – فرانس برس

سيجد المتسلقون الذين يحتاجون إلى قضاء حاجتهم في جبل إيفرست قريبا مرحاضا صديقا للبيئة في أحد المخيمات الصينية على ارتفاع 7028 مترا، في حملة قائمة لمعالجة مشكلة النفايات في قمة الجبل.

فقد حوّلت عقود من تسلق جبل إيفرست قمته إلى أعلى مكب للنفايات في العالم، إذ لا يهتم عدد متزايد من متسلقي الجبال بالمخلفات التي يتركونها وراءهم.

وتلوث الخيم المضيئة ومعدات التسلق المهملة وعلب الغاز الفارغة الدرب الذي يسلكه عدد كبير من المتسلقين ليبلغوا قمة الجبل البالغ ارتفاعها 8848 مترا.

وخلال موسم التسلق هذا الربيع، ستضيف إحدى الشركات الصينية التي تنظم رحلات تسلق ما وصفته وسائل الإعلام الحكومية بمرحاض "صديق للبيئة" في أعلى مخيم على المنحدر الشمالي في التيبيت، وستزيله في نهاية الموسم.

موضوع يهمك
?
حذر العالم البريطاني ديفيد أتنبوره من أن الاستهلاك المفرط للموارد الطبيعية في العالم يقضم "الرأسمال البيئي" بشكل لا يعوض...

عالم يحذر.. استهلاك موارد الطبيعة "ينهي" الحيوانات! علم

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا" عن بيما تينلي، نائبة الأمين العام لـ"جمعية التيبت لتسلق الجبال"، قولها: "يسهّل المرحاض عملية جمع المخلفات البشرية الناتجة عن المتسلقين، إذ هناك برميل مع أكياس للنفايات تحت المرحاض".

وقد وضعت مرافق مماثلة في مخيمات أخرى خلال السنوات السابقة وفقاً للوكالة الصينية التي ذكرت في شباط/فبراير أن النفايات الناتجة عن المخيم الرئيسي تنقل يوميا وتعطى للمزارعين المحليين لاستخدامها كأسمدة.

وفي الوقت نفسه، يدرس مهندسون في نيبال تركيب مصنع للغاز الحيوي قرب المخيم الجنوبي الأكثر شعبية يحول البراز إلى أسمدة مفيدة.

وتنقل حالياً مياه الصرف الصحي من المخيم إلى القرية المجاورة الواقعة على مسافة ساعة سيراً على الأقدام، وتلقى في خنادق ما يهدد بتلويث مصادر المياه في الوادي.

إعلانات