عاجل

البث المباشر

الصين.. صاروخ فضاء تجريبي يعود الجمعة بعد رحلة قصيرة

المصدر: بكين - أسوشييتد برس

قالت الحكومة الصينية اليوم الخميس، إن سفينة فضاء صينية تعمل بشكل طبيعي في المدار، مع وجود ألواحها الشمسية في مكانها وتثبيت رابط الاتصال بها. وتم إطلاق سفينة الفضاء على متن الصاروخ الجديد، لونغ مارش 5 بي، من جزيرة هاينان يوم الثلاثاء.

وتقوم المركبة بمهمة تجريبية بدون أي طاقم، لكنها على ما يبدو نسخة محسنة في الكبسولة شنتشو التي بنيت على أساس نموذج المركبة السوفيتية سويوز ويمكنها أن تحمل ستة رواد فضاء بدلا من ثلاثة.

مهمة تجريبية

ووفقا لوكالة أنباء شينخوا الصينية الرسمية، قالت مؤسسة علوم وتكنولوجيا الفضاء الصينية الرسمية إن المركبة الفضائية تحلق بثبات في "مدار بيضاوي مختصر للغاية، بينما تعمل إمدادات الطاقة والقياسات ووصلات التحكم بطريقة عادية".

انطلاق الصاروخ من قاعدته انطلاق الصاروخ من قاعدته

ولم يتم الكشف عن أي معلومات حول الخطأ الذي حدث مع "كبسولة مرنة وقابلة لإعادة الشحن" تم اختبارها كجزء من المهمة. وقالت وكالة الفضاء الصينية فقط إنها عملت بشكل غير طبيعي أثناء إعادة الدخول أمس الأربعاء ويتم حاليا تحليل البيانات.

استبعادها من "الفضاء الدولية"

ومن المقرر أن تدور المركبة الفضائية حول الأرض ثلاث مرات قبل العودة إلى الغلاف الجوي والهبوط في موقع دونغفنغ في منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم شمال الصين غدا الجمعة، حسب ما نقلت وكالة أنباء شينخوا عن جي تشى مينغ، مساعد مدير وكالة الفضاء الصينية.

وتعمل الصين على تأسيس محطة مدارية دائمة بعد استبعادها من محطة الفضاء الدولية، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى اعتراضات الولايات المتحدة.

وأطلقت الصين في السابق محطة فضائية تجريبية، وتخطط لإرسال أربعة أفراد طاقم وأربع بعثات شحن لإنهاء تأسيس محطة فضائية دائمة في غضون عامين تقريبا.

وحقق برنامج الفضاء الصيني المزدهر خطوة مهمة من خلال هبوط مركبة فضائية على الجانب البعيد من القمر غير المكتشف إلى حد كبير في العام الماضي ويخطط لإرسال مركبة إنزال ومركبة متجولة إلى المريخ.

وتطور البرنامج الصيني بسرعة، خاصة منذ مهمته المأهولة الأولى في عام 2003، وسعي للتعاون مع وكالات الفضاء في أوروبا وأماكن أخرى.

إعلانات