عاجل

البث المباشر

هذا "الفيديو العنيف" صور في لبنان.. وأمام قبة البرلمان

المصدر: دبي - العربية.نت

وقع الجمعة في #لبنان تصادم بين عدد من المتظاهرين من المجتمع المدني أمام ساحة البرلمان في وسط #بيروت، وبين عناصر من الجيش اللبناني والقوات الأمنية التابعة لحرس المجلس النيابي.

وأظهرت فيديوهات تم تداولها على نطاق واسع على مواقع التواصل من قبل العديد من اللبنانيين، اعتداء عناصر من #الجيش_اللبناني بشكل مبرح على فتاتين بعد أن طرحهما العنصر الأمني أرضاً وانهال عليهما ضرباً.

وحازت تلك الفيديوهات على انتقادات واسعة، لا سيما أن هذا الاعتداء السافر وقع أمام المجلس النيابي الذي يفترض أنه حامي الحريات والديمقراطيات في لبنان.

وأتى "الاعتداء المخجل" يوم احتفل معظم النواب اللبنانيين بإنجاز التصويت بعد سنوات من المماطلة والتأجيل والتمديد مرتين للنواب، على قانون الانتخاب.

وفي التفاصيل، تعرض عناصر من حرس مجلس النواب والجيش اللبناني بالضرب المبرح لمتظاهرين من الحراك المدني، بعدما رموا أحد المواكب الخارجة من ساحة المجلس بالبيض والبندورة.

شرطة مجلس النواب توضح

في المقابل، أوضحت قيادة شرطة مجلس النواب أن المتظاهرين عمدوا إلى رشق سيارات عدد من النواب بالحجارة والبيض والبندورة، وحاولوا اقتحام الحاجز الأمني والاعتداء على عناصر الحماية وتجريد أحدهم من سلاحه بالقوة وأوقعوه أرضاً، ما اضطر عناصر حرس المجلس للتدخل لتحريره من أيديهم.

رواية ينفيها جملة وتفصيلاً المتظاهرون الذين أكدوا أنهم رشقوا الموكب بالبيض والبندورة فقط، معتبرين أن هذا الأمر لا يستدعي بأي شكل من الأشكال الرد العنيف الذي قوبلوا به.

إعلانات