فيديو صادم.. عناصر ملثمة تعذب لبنانيا لأسباب طائفية

نشر في: آخر تحديث:

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو، يظهر تعذيب الشاب حسين #زعيتر من سكان الضاحية على أيدي عناصر ملثمة نسبها الناشطون إلى عناصر من ميليشيات حزب الله، وتمت داخل غرفة تابعة للجنة الامنية في منطقة التيرو - الشويفات، والعناصر الذين يظهرون في الفيديو هم من اللجنة الامنية التابعة لحزب الله، وهم معروفون بالأسماء والألقاب، بينهم "الحاج فَلاح".

وأوضحت المديرية العامّة لقوى الأمن الداخلي عبر حسابها الرسمي على "تويتر" أنّ الفيديو الذي يتمّ تداوله حاليا على وسائل التواصل الاجتماعي ويظهر تعرّض شاب للضّرب، يعود إلى العام 2014، كما أنّه لم يحصل في إحدى مراكز قوى الأمن الداخلي.

ويظهر الفيديو الجانب الطائفي في التعذيب الوحشي، الذي تعرض له #الشاب_اللبناني حيث وجه إليه اتهامات طائفية وعذب بسببها وأرغم على نعت نفسه ووالده بصفات مسيئة، كما قام الملثم بوضع حذائه على رأس الشاب بشكل مهين.