انقسام كويتي على حفل خيري دعا إليه المطرب خالد الملا

نشر في: آخر تحديث:

انقسام في #الكويت أثارته دعوى أطلقها الفنان الشعبي #خالد_الملا لإقامة حفلة غنائية يذهب ريعها لإطلاق سراح المساجين في الحقوق المالية.

ودعا المطرب الشهير عددا من جهات القطاع الخاص للمشاركة في تنظيم الحفل الخيري بعد أن أحيا حفلة غنائية ناجحة شهدت حضوراً كبيراً، على حد وصفه، ومن بعدها بدأت فكرته.

وقال الملا الملقب بـ"أبو حنان" رداً على المعترضين على إقامة هذه الاحتفالية في تسجيل فيديو متداول: "ما أدري وش صاير بالديرة يعني إحنا قلنا بنسوي سمرة خيرية نساعد الفقارى والمحتاجين. طلعوا معارضين مدري منين؟ وش إنت معارض عليه منت راضي مو عاجبك نساعد الفقارى؟".

وأضاف الملا مستنكراً: "يعني فلوس الغناء حرام، زين والحفلات اللي تصير؟ حفلات تصير تجارية التذكرة توصل 500 دينار ما اعترضوا على حفلة خيرية نعترض؟".

ودعا المعترضين على بادرته بأنهم إذا كانوا يمتلكون ما وصفه بـ"فلوس حلال" التوجه إلى محكمة تنفيذ الأحكام لإخراج اثنين أو ثلاثة من المساجين الفقراء، بحسب ما ذهب إليه في حديثه.

وفي مواقع التواصل الاجتماعي، لقيت مبادرة الفنان خالد الملا أغلبية مؤيدة، فيما تهكم البعض على فكرة التبرع بأموال الغناء للأعمال الخيرية.

ومن بين المساجلات بين صف المؤيدين والمعارضين، برز تعليق طريف من مغرد وصف ما يقوم به الملا بأنه موازٍ لما تقوم به حمامة السلام وأعمال الخير إنجلينا جولي.