عاجل

البث المباشر

 سفير بريطانيا لدى السودان يؤم المصلين

المصدر: العربية.نت - عبد العزيز إبراهيم

تعود السودانيون في السنين الأخيرة على نشاط مكثف للسفارات الغربية في رمضان، خاصة الأميركية والبريطانية، وتنتشر صور هؤلاء السفراء على مواقع التواصل الاجتماعي وهم يجلسون تلك الجلسة السودانية الشهيرة في الساحات العامة وعلى الأرض متحلقين حول موائد رمضان، لكن السفير البريطاني بالخرطوم عرفان صديق لم يكتف بدعوة المارة على مائدته الرمضانية في منزله بل قام بإمامتهم في صلاة المغرب.

وتسحر العادات العفوية التي يمتاز بها رمضان في السودان السفارات الأجنبية، وأصبح معتادا أن تشاهد سفير دولة غربية جالسا القرفصاء ويرتدي جلبابا ويأكل الطعام الشعبي ويشرب مشروب الأبري.

وانتشرت صور السفير البريطاني على مواقع التواصل الاجتماعي وهو يؤم ضيوفه في صلاة المغرب، وعرفان صديق هو أول سفير بريطاني مسلم في السودان.

وفي تغريدة على تويتر، كتبت السفارة البريطانية: لطالما تميز #السودان بإفطارات الشارع التي تضيف على رمضان أجواء سودانية خالصة. تيمنا بهذا التقليد السوداني المميز، استمتع السفير البريطاني عرفان صديق في أمسية ممتعة بدعوة المارة إلى مأدبة إفطار أقامها أمام منزله لتناول الطعام معه وتبادل أطراف الحديث.

ومنذ نجاح الثورة السودانية، زار السفير البريطاني وكذلك الأميركي ساحات الاعتصام، وتناولا الإفطار الرمضاني مع المعتصمين.

وفي العقدين الماضيين، تدهورت العلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية بين البلدين، ولطالما رعت بريطانيا الجيل الأول من الطلاب والمثقفين بعد الاستعمار، لكن جمودا شاملا شاب تلك العلاقة، نشبت على إثرها معارك دبلوماسية واتهامات متبادلة.

إعلانات